6 إبريل عن الذكرى الأولى لفض رابعة: أكبر مذبحة فى تاريخ مصر الحديث

أخبار ليل ونهار – أصدرت حركة شباب 6 أبريل، بيان في الذكرى الأولى لفض إعتصامي رابعة والنهضة، أعلنت خلاله تضامنها مع ضحايا فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، مطالبة «بمحاسبة المسئولين الحقيقيين في أحداث العنف التى مرت على مصر منذ بداية الثورة فى 25 يناير 2011»، وقائلة: «سوف تتم محاكمتهم والقصاص منهم مهما طال الوقت»، بحسب قولها.

وجاء بيان الحركة كالتالي:

«تضامناً مع الدماء

عام مضى على أكبر مذبحة قامت بها سلطة ضد معارضين فى تاريخ مصر الحديث وواحدة من أكبر جرائم القتل الجماعي فى العالم

إختلفنا مع مطالبهم ولكن دافعنا عن حق الجميع فى التظاهر والإعتصام ودافعنا عن أسمى حقوق الإنسان وهو الحق فى الحياه

رابعة مذبحة أُعد لها سياسياً وإعلامياً وأمنياً وتم تنفيذها فى صباح اليوم الذي كان مقرر فيه إجتماع لكل الأطراف فى الأزهر للتفاوض لفض الإعتصام مما يثبت النية المبيتة لإرتكابها

رابعة مذبحة راح ضحيتها ألاف من المصريين بين قتيل وجريح في أقل التقديرات المحايدة ولم يسائل أو يحاسب أو يقدم للمحاكمة أياً من المسئولين أو المنفذين لها

رابعة مذبحة إنسانية سوف تظل وصمة عار تطارد كل من شارك فيها وغطى عليها سياسياً وإعلامياً ودينياً

رابعة مذبحة قطّعت أوصال الوطن وتركت جرحاً فى قلب كل إنسان لن يشفيه إلا القصاص العادل

رابعة مذبحة ولعنة الدماء سوف تطارد كل المسئولين عنها وحقوق الشهداء والمصابين والمعتقلين لن تسقط بالتقادم

ينعي شباب 6 إبريل شهداء مذبحة رابعة فى ذكراهم الأولى وننعي كل شهداء الوطن الذين سقطوا حتى الأن ونؤكد أن المسئولين الحقيقيين عن كل المجازر منذ بداية الثورة فى 25 يناير 2011 وحتى الأن سوف تتم محاكمتهم والقصاص منهم مهما طال الوقت

شباب 6 إبريل
14/08/2014»

اضف تعليق للنشر فورا