وزير الداخلية محمد إبراهيم

وزير الداخلية: على الشرطة مراعاة الحقوق والحريات وحسن معاملة المواطنين

مفهوم – قال وزير الداخلية محمد إبراهيم، إن قدرة الجهاز الأمني ومحددات نجاح أدائه تقاس بكم ونوع المعلومات المتوفرة حول المخططات والأنشطة الإجرامية والضاره بأمن المجتمع وأمان مواطنيه.

وأكد وزير الداخلية أهمية احترام رجال الشرطة نصوص وروح القانون في كل المهام الموكلة لهم وحماية الحقوق والحريات، والالتزام بحسن معاملة المواطنين حال أداء المهام بالأكمنة ونقاط التفتيش والتعامل مع الجمهور بشكل يومي، والقيم الأخلاقية الحاكمة لعملهم وترسيخ فكرة التعامل مع المخالفين بالقانون، دون تجاوز مع مراعاة البعد الإنساني أثناء تنفيذ القانون، مؤكدًا ضرورة أن يقدم رجال الشرطة النموذج الذي يحتذى به سلوكًا وأخلاقًا.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده إبراهيم، صباح السبت، مع مديري إدارات البحث الجنائي ومفتشي قطاعات الأمن الوطني والتفتيش والرقابة ومصلحة الأمن العام بمديريات الأمن، والقيادات الأمنية المعنية.

وأضاف أن دور قطاع التفتيش والرقابة في متابعة أداء رجال الشرطة، سواء في مجال العمل التنفيذي أو رصد الواقع الانضباطي وسرعة التفاعل مع بلاغات وشكاوى المواطنين، مشيرًا إلى أن هذا الدور يعد إحدى الركائز التي تعتمد عليها الوزارة في تقييم وتطوير استراتيجيات العمل الأمني، مشددًا على أهمية متابعة الخدمات الميدانية لتصويب أوجه القصور.

اضف تعليق للنشر فورا