أولتراس الاهلى الزمالك

وايت نايتس: لسنا البادئين .. «مرتضى سيديهات» معروف بإنحطاط أخلاقه وسفالة لسانه

أخبار ليل ونهار – أصدر ألتراس نادي الزمالك، وايت نايتس بيان عبر صفحتهم الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك، وضحوا خلاله موقفهم من رئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، مؤكدين «لسنا البادئين ولكن ! كن محترم تٌحترم» .. البيان:

«اسمحوا لنا أن نتكلم بصراحة ووضوح بعيدا عن إكثار الكلام بلا معنى، وبعيدا عن الشعارات والكلمات المنمقة ..

من يعرف شباب الاولتراس بأختلاف إنتمائتهم يعرف جيدا أنهم بالرغم ما فيهم من حماس لكنهم أصحاب عقلية ومبادئ، وأنهم يتسابقون في التمسك بمبادئهم وعقليتهم ..

ما لا يعرفه البعض أن من عقليتنا ومبادئنا التمسك بثقافتنا والارتباط بها وعدم الخروج عن آداب المجتمع الذي نحن جزء منه، ولا تستغرب فهذا حال كل مجموعات الأولتراس في العالم ! ولذلك كان أولتراس وايت نايتس أول جروب وضع حد للتجاوزات التي وقعت بين مجموعات الأولتراس ببيان شهير قبل مجزرة بورسعيد بأسبوع واحد قلنا فيه أننا بذلك خرجنا عن المبادئ والعقلية التي تجمعنا عليها ومن بعدها أوقفنا كل صور الاعتداءات والتجاوزات التي من الممكن أن تقع بين الشباب لأجل لعبة وُجدت للمتعة ..

هذا ليس كلاما سياسيا ولا بيانا منمقا للاستهلاك الإعلامي، هذا كلام نابع من الحقيقة ومن ضميرنا، في كل مرة يحاول الإعلام الخبيث تشويه الأولتراس يأتي بالمشهد الأخير وبردود الافعال بدون أن يتكلم عن أصل المشكلة، ما هو رد الفعل الذي يتوقعه أي عاقل تجاه المنحطين؟

دعونا نتكلم قليلا عن مرتضى .. رجل يعرف الشعب كله انحطاط أخلاقه وسفالة لسانه واتهامه لأعراض الناس بدون بينة حتى اشتهر بلقب : مرتضى سيديهات، رجل يستغل نفوذه الهش وعلاقاته بالقضاء وبرجال الإعلام والشرطة ليسب الناس بلا رادع ، اختاره النظام ليكون كلبه النابح ضدنا وليخوض معركة ضدنا، وهو من قال بنفسه أن السلطة السياسية تدعمه ، ولذلك خرج هذا “المنحط” في البداية وبلا مقدمات ليصف مجموعات الأولتراس بأقذر الأوصاف وظل يتمادى مع الوقت !

ماذا تنتظر أن يكون رد فعلنا على من يصفنا بالآتي:-.
– عيال أهاليها متربوش ومربيهومش وأنا هربيهم
-اللي هيجي نادي الزمالك هقلعه ملط وأعلقه على باب النادي
– مش عارف الواد من دول ده بيشجع النادي ولا بيشجع أمه
– هيتقبض عليهم وهما عارفين العصاية بتتحط فين
– كلاب ولازم يتجاب أبوهم وأمهم عشان هما مربهومش

الخ الخ وده على سبيل المثال لا الحصر

ولك ان تتخيل ان هذا الكلام على من وقفوا بجانب الزمالك طوال محنته يرفعون الراية خفاقة و يهتفون باسمه ، من سافرو الي ابعد بقاع الأرض حتي لا يسير الزمالك وحيدا ، من عشقوا و عزفوا أسمي مشاعر الولاء و الانتماء في مصر و العالم أجمع ، من أبدعوا ليرسموا أجمل اللوحات .. هؤلاء هم الجمهور ، هؤلاء هم الأولتراس ، هؤلاء هم الزمالك ..

شباب الأولتراس مثلهم مثل كل الشباب الذين لهم حياتهم الخاصة، سواء كانت دراسية أو عملية، لهم أهل ولهم أسر، ومنهم المتزوج ولديه أطفال، مثلهم مثل أي أحد لا يقبل أن يُهان وأن يتم سب عرضه وأهله علنا أمام الجميع وكأننا في دولة فقدت كل أخلاقها وقيمها !

الفارق الوحيد بيننا وبين غيرنا ممن لهم حياتهم الخاصة هو أننا على استعداد أن نضحي بكل ما سبق في سبيل بقاء مبادئنا، ولا نقبل أبدا أن يكون ثمن حياتنا أن يمس أحد كرامتنا، ولذلك نحن أعلناها في موضوع (الطرطور) وقبل الطرطور، أعلناها صريحة : إذا كنتم تصرون أن تعاملوا الناس وكأنهم عبيد لا وزن لهم، وتتجاهلون أن لهم أعراض وكرامة، وتصرون أن تجعلوها دولة بلا قيم ولا أخلاق، فلا تنتظروا منا رد فعل مختلف، ليس لأننا مثلكم منحطون، ولكن لأن بعض الجهل لا يمكن ردعه إلا بالجهل ..

إذا لم يكن حلم الحليم بنافعٍ .. فإن صدام الجهل بالجهل ينفعُ

كمل يا مرتضى في السفالة .. واحنا مكملين ..»

اضف تعليق للنشر فورا