ناشط قبطي: مرسي الرئيس الشرعي وعودته ليست موضع نقاش أو تهاون

اخبار ليل ونهار – قال المهندس هاني سوريال -الناشط السياسي البارز- إن عزيمة ومعنويات الدكتور محمد مرسي أقوي بكثير حتى بعد قضائه شهرًا في المعتقل، مؤكدا أن التواصل معه سيستمر رغماً عن كل المشككين واليائسين.

وأضاف سوريال -في تدوينة على صفحته الشخصية على الفيس بوك: “مرسي الرئيس الشرعي وعودته ليست موضع نقاش أو تهاون يا سادة، ستخرج يا ريس لنضمد جراح أهلنا معك ونُرجع الحق إلى أصحاب الحق ونقتص من كل من تآمر وكل من باعوا ضمائرهم”.

هاني سوريال
هاني سوريال

ورحّب الناشط القبطي برسالة الدكتور محمد مرسي من داخل محبسه، التي قال فيها إنه لا اعتراف بالانقلاب العسكري، ولا تفاوض على دماء الشهداء، ولا تراجع عن الثورة.

واستكمل: “كلماتك عن الدولة المدنية الوطنية الدستورية الحديثة ونظامها البرلماني، ما زال صداها في قلبي ونوعدك بأنه لا بناء على الدماء أيضاً يا ريس”.

وتابع سوريال موجهًا حديثه للرئيس: “كلامك عن فتياتنا المعتقلات يا ريس يعصر قلبي عصراً، لقد وصل بهن الحال أن يطلبن “حبوب منع الحمل” من أمهاتهن بدلاً من الطعام والشراب، إن هذا النظام قد وضع رؤوسنا في الوحل وأي وحل”.

اضف تعليق للنشر فورا