السيسي، السيسى، سد النهضة، اثيويبا، اديس ابابا، العطش، انقطاع المياه، نهر النيل

نائب بمجلس النواب المصري: جركن الميّة يباع الان بـ20 جنيه

اخبار ليل ونهار. نائب بمجلس النواب المصري: جركن الميّة يباع الان بـ20 جنيه

قال إيهاب الخولي عضو مجلس النواب عن حزب المحافظين، إنه لم يعد من المقبول في مصر بعد ثورتين، أن يشتري المواطن “جركن المياه” بـ20 جنيها.

شاهد ايضا

شاهد صراخ المصريين من العطش في رمضان

وأضاف الخولي، خلال كلمته في الجلسة العامة اليوم: “تقدمت ببيان عاجل بسبب انقطاع المياه عن إحدى المناطق لمدة 3 أيام، ليس من المقبول أن يأتي من يقول لي أن ذلك لا يستحق أن يكون بيانا عاجلا، لكن ضروريا حتى تتصرف الحكومة”، وجاء ذلك ردا على اعتراض أحد النواب، بتقديم بعض زملاءه بيانات عاجلة عن المياه دون استخدام طلب الإحاطة.

وبعد انفعال الخولي وارتفاع صوته، داعبه الدكتور علي عبدالعال رئيس المجلس قائلا: “أنا خايف عليك”.

وأضاف الخولي: “أنا بقول لوزير النقل إن امبابة واقفة على تشريف سيادتك لافتتاح المشروعات”.

ازمة عطش خانقة في عز الصيف وفي رمضان

فجرت أزمة انقطاع مياه الشرب عن مئات المناطق في المحافظات المصرية، موجة غضب واستياء بين الاهالي، حيث مازالت ازمة العطش تضرب مناطق امبابة وفيصل والهرم وبولاق، في محافظة الجيزة، وفى الدقهلية تجمهر أهالى قرى ديسط، وكتامة، والروضة بمركز طلخا، وكفر عبدالمؤمن بدكرنس، وعرب محجوب بالسنبلاوين، أمام الوحدات المحلية فى قراهم، مهددين بالتظاهر أمام ديوان المحافظة بالجراكن الفارغة.

وفى الشرقية، أعرب أهالى 4 قرى عن غضبهم جراء انقطاع المياه عنهم فى ظل تجاهل المسئولين لشكواهم.

وفى القليوبية، تكدس أهالى قرية السيفا بمركز طوخ على إحدى الطلمبات الواقعة على طريق خط 12، فيما اعتمد أهالى قرية المنيرة التى يقطنها 500 ألف نسمة على الطلمبات الحبشية، وشراء المياه من الفناطيس.

وتفاقمت أزمة انقطاع مياه الشرب فى عدد من قرى محافظة البحيرة، فى ظل تجاهل مسئولى المحليات وشركة المياه ليتركوا الأهالى فريسة للأمراض المزمنة والفتاكة التى تصيبهم جراء لجوئهم إلى الطلمبات الحبشية، للحصول على مياه الشرب.

في حين تعاني باقي المحافظات المصرية من ازمة عطش، ومشاجرات للحصول على جركن مياه، في ظل حرارة الجو الملتهبة، وفي ظل صيام شهر رمضان الكريم.

اضف تعليق للنشر فورا