الاخوان المسلمين

مفكر قبطي يحذر من الانتخابات النزيهة لأنها ستعيد الإخوان المسلمين

أخبار ليل ونهار – قال المفكر السياسي الدكتور مراد وهبة، مؤسس ورئيس الجمعية الدولية لابن رشد، إنه لو جرت انتخابات برلمانية نزيهة في مصر سيعود جماعة الإخوان المسلمين للبرلمان، لأنه «لا أحد من النخبة يعمل على تغيير الفكر الأصولي لدى قطاع عريض من الشعب»، على حد تعبيره.

وقال وهبة في حوار مع جريدة الأخبار الصادرة الأربعاء: «لابد أن نعترف بأن هناك غيابا حقيقيا للأحزاب، لذلك نطالب بدور سياسي للمحكمة الدستورية في غياب حقيقي للأحزاب، وقوة الإخوان، أي أن تقوم المحكمة بالتشريع في الوقت الراهن حتى تمهد الأرض للأحزاب».

وكان وهبة سبق ودعا في تصريحات تلفزيونية إلى تأجيل الانتخابات البرلمانية لأنها ستأتي بالإخوان مُجددا للبرلمان، لافتًا إلى أن «الأحزاب عبارة عن جرايد ولا نملك أحزابا بمعنى الكلمة وكلها أحزاب ورقية والدليل عجزها عن إقامة تحالفات».

مراد وهبة جبران، هو بروفيسور مصري، وأستاذ الفلسفة بجامعة عين شمس، وعضو في عدد من الأكاديميات والمنظمات الدولية، وهو مؤسس ورئيس الجمعية الدولية لابن رشد والتنوير التي تأسست عام 1994.

مراد وهبة
مراد وهبة

وتابع وهبة قائلاً إن «الصراع سيظل دائمًا بين الجيش والإخوان، مستندا إلى أن القوات المسلحة تحمي هوية مصر الوطنية، بينما الجماعة تعتبر مصر جزءًا من إمبراطورية متخيلة»، وفق قوله.

وقال وهبة إنه إذا حدثت انتخابات نزيهة أثناء حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك «فإن الإخوان قادمون حتمًا»، مرجعًا ذلك إلى «أننا تركنا تشكيل عقل الأمة في أيدي الإخوان منذ قيام ثورة 52، وأقصد بترك عقل الأمة أي ترك التعليم والخطب الدينية في أيدي الإخوان».

وقال وهبة إن اعتقالات عبد الناصر للإخوان «كانت في إطار الاستيلاء على السلطة، ومحاولة التفرد بها، وليس في إطار رفض أو معاداة أفكار الإخوان».

وأوضح أن عبد الناصر ترك الإخوان يسعون في التعليم، «وهذا يفسر لماذا ينتشر الفكر الإخواني بين العديد من الطلاب والأساتذة الجامعيين والمظاهرات التي تخرج في الجامعات»، وفق وهبة. مؤكدا أن «كليات التربية لا تخرج إلا أصوليين، ومن هنا يسهل إقناع الناس بهم لدخول البرلمان».

اضف تعليق للنشر فورا