الشرطة المصرية، مسلح، ضابط العمليات الخاصة، وزارة الداخلية، مدرعة شرطة

مصر تقترب من مؤخرة قائمة الدول الأكثر سلمية فى العالم

أخبار ليل ونهار – احتلت مصر المركز 137 من بين 162 دولة فى مؤشر «الدول الأكثر سلمية فى العالم» والذى تصدرته أيسلندا للعام الثانى على التوالى.

واعتبر المؤشر، الذى تصدره مؤسسة الاقتصاد والسلام، أن مصر خسرت 62.5 مليار دولار العام الماضى بسبب العنف، لتعد القاهرة من أكثر العواصم التى تأثرت أنشطتها الاقتصادية بمستوى العنف السائد فى البلاد.

واستخدم المؤشر العديد من المتغيرات لقياس درجة السلمية والعنف فى مختلف البلاد، لتحصل كل دولة على درجة 1-5، لتعبر 1 عن أعلى حالة من السلمية، و5 عن أعلى درجات العنف.

وحصلت مصر على 3 من 5 فيما يتعلق بالنظرة إلى الأنشطة الإجرامية، و4.5 على أداء الأجهزة الأمنية والبوليس، و2 فى القتل، و1.4 فى مستوى السجون، و3 فى إمكانية الحصول على الأسلحة، و2 فى التوترات والصراعات الداخلية، و3.5 فى المظاهرات العنيفة، و4 فى الجرائم العنيفة، و2.9 فى غياب الاستقرار السياسى، و4 فى الإرهاب السياسى، و1 فى صادرات الأسلحة، و3.5 فى تأثير الإرهاب، و3 فى حجم الوفيات نتيجة للصراعات الداخلية، و1.3 فى الصراعات المسلحة الأهلية، و1.6 فى النفقات العسكرية، و1 فى أفراد القوات المسلحة، و1 فى تمويل بعثات الأمم المتحدة لحفظ السلام، و3.5 فى الأسلحة النووية والثقيلة، و1 فى التعامل مع المشردين ودرجة انتشارهم، و3 فى العلاقات مع البلدان المجاورة، و1.3 فى الصراعات الخارجية، و1 فى الضحايا الذين سقطوا بسبب صراعات خارجية.

وحازت كل من الدنمارك والنمسا المركزين الثانى والثالث على التوالى، بينما ست من الدول العشر الأولى على القائمة كانت أوروبية.

وذكر التقرير أن «أوروبا حافظت على مكانتها باعتبارها المنطقة الأكثر سلمية فى العالم بسبب نقص صراعاتها الداخلية والخارجية».

وحسب التقرير، فإن الدولة الوحيدة التى باتت فى حالة أسوأ هى ليبيا، حيث إنها «غرقت فى حرب أهلية بين جماعات إسلامية وقومية».

أما سوريا، فبقيت فى ذيل الترتيب بعد أفغانستان. وجاءت دولة العراق، بعد جنوب السودان.

أما الولايات المتحدة، فقد تحسن ترتيبها إلى حد ما عن العام الماضى، حيث ارتفعت من المكانة الـ101 إلى 94.

اضف تعليق للنشر فورا