انتخابات ، الانتخابات ، مجلس النواب ، مرشح ، المرشحين ، الناخب ، الناخبين ، لجنة الانتخابات

مرشح بالانتخابات يخفى ابنه ويزعم اختطافه لكسب تعاطف أبناء الدائرة

اخبار ليل ونهار – مرشح بالانتخابات يخفى ابنه ويزعم اختطافه لكسب تعاطف أبناء الدائرة

في حيلة شيطانية، قام المرشح البرلمانى ياسين محمد محمد على، المرشح عن الدائرة الرابعة بالإسماعيلية بابلاغ الشرطة، أنه أثناء حضوره مؤتمرا انتخابيا خاصا به فى إحد القرى التابعة للدائرة فوجئ باتصال تليفونى من مجهول يخبره بخطف نجله محمد 11 سنة طالب بالصف السادس الابتدائى ويطالبه بالانسحاب من الانتخابات أو سداد فدية نصف مليون جنيه مقابل إطلاق سراحه.

وقد كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية، بالاشتراك مع فرع البحث الجنائى لغرب الإسماعيلية ومباحث التل الكبير، حقيقة البلاغ المقدم من المرشح البرلمانى مدعيا بقيام مجهولون بخطف نجله من أمام منزله.

حيث قام المرشح البرلمانى بالاشتراك مع شخصين أخرين بتأليف قصة لكسب تعاطف الناس مع المرشح بعد تراجع مؤيديه فى المؤتمرات الانتخابية، واتفقوا فيما بينهم بإخفاء نجل المرشح البرلمانى فى مكان بعيد وعودته عقب انتهاء الانتخابات البرلمانية كى يحصل على أصوات أهل دائرته وكسب تعاطفه معه.

بداية الواقعة:

تلقى اللواء على العزازى مدير أمن الإسماعيلية، إخطارا من اللواء محمود خليل مدير مباحث الإسماعيلية يفيد بورود بلاغ من المرشح البرلمانى ياسين محمد محمد على، المرشح عن الدائرة الرابعة بالإسماعيلية يفيد أنه أثناء حضوره مؤتمرا انتخابيا خاصا به فى إحد القرى التابعة للدائرة فوجئ باتصال تليفونى من مجهول يخبره بخطف نجله محمد 11 سنة طالب بالصف السادس الابتدائى ويطالبه بالانسحاب من الانتخابات أو سداد فدية نصف مليون جنيه مقابل إطلاق سراحه.

وقد أصدر مدير الأمن توجيهاته بتشكيل فريق بحث برئاسة العميد أحمد الشافعى رئيس المباحث الجنائية ضم العقيد محمد طلعت رئيس فرع البحث الجنائى لغرب الإسماعيلية والرائد محمود حسن رئيس مباحث التل الكبير ومعاونة النقيب سليمان عيسى معاون المباحث، أوكل لفريق البحث سرعة كشف غموض البلاغ وتحرير الطفل المخطوف من خاطفيه.

وتمكن فريق البحث من كشف حقيقة البلاغ حيث قام المرشح البرلمانى بالاشتراك مع شخصين أخرين بتأليف قصة لكسب تعاطف الناس مع المرشح بعد تراجع مؤيديه فى المؤتمرات الانتخابية، واتفقوا فيما بينهم بإخفاء نجل المرشح البرلمانى فى مكان بعيد وعودته عقب انتهاء الانتخابات البرلمانية كى يحصل على أصوات أهل دائرته وكسب تعاطفه معه.

وتوصلت التحريات إلى أن المرشح استعان بشخصين هما ( م. م ) و(خ.ف ) من أصدقائه وقام الثانى بالتفكير له بعملية الخطف والأول ذهب معه إلى بلبيس وقام بإخفاء نجله هناك عند أحد أصدقاء الأول.

وعندما شعر المرشح باقتراب انكشاف أمره أحضر الطفل وذهب به إلى مركز شرطة التل الكبير مدعيا أن أحد الأشخاص أرسل له رسالة ليخبره بمكان تواجد نجله وأنه عثر عليه وأحضره إلى المركز لإنهاء إجراءات المحضر السابق.

وبمناقشة الطفل بمعرفة العقيد محمد طلعت رئيس فرع البحث الجنائى لغرب الإسماعيلية اعترف الطفل بأن والده وصديقه أخذوه إلى مكان بعيد لايعرفه وتركوه عند ناس يعرفهم صديق والده.

تم القبض على المرشح وأصدقائه المشتركين معه فى إخفاء الطفل، واعترف المرشح بلجوئه لهذه الحيلة والفكرة كى يحصل على تعاطف أهل الدائرة الرابعة معه فى الانتخابات والتصويت له فى الانتخابات البرلمانية.

تم التحفظ على المتهمين الثلاثة وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

تعليق واحد على “مرشح بالانتخابات يخفى ابنه ويزعم اختطافه لكسب تعاطف أبناء الدائرة

اضف تعليق للنشر فورا