مدير «هيومان رايتس»: السيسي قاتل المصريين في رابعة لا يريد محاسبة مبارك

أخبار ليل ونهار – شن كينيث روث، المدير العام لمنظمة «هيومان رايتس ووتش»، الدولية المعنية بحقوق الإنسان، هجوما قاسيا على القضاء المصري، قائلا إنه قام خلال أسبوعين بإطلاق موقفين أعاد فيهما رواية التاريخ من خلال تبرئة الرئيس الأسبق، حسني مبارك، وتحميل ضحايا «مجزرة رابعة» مسؤولية مقتلهم.

وقال روث، في سلسلة تغريدات عبر حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، الإثنين، إن القضاء المصري يحتجز عشرة آلاف من عناصر جماعة الإخوان المسلمين دون أى سبب، مضيفا: «في أسبوع المراجعة جرى تحميل ضحايا رابعة مسؤولية المجزرة وإسقاط كل التهم عن مبارك».

وتابع المحامي الأمريكي قائلا: «مبارك لم يكن بمفرده، هناك قرابة 170 ضابطا حوكموا بتهم القتل في ميدان التحرير، ولكنهم حصلوا على أحكام بالبراءة أو على أحكام مع وقف التنفيذ»، منتقدا نيل مبارك حكما بالبراءة في حين يبقى الصحفيون من طاقم قناة الجزيرة خلف القضبان.

وهاجم «روث» الرئيس عبدالفتاح السيسي، قائلا إنه يريد إظهار تبرئة مبارك على أنها لحظة فارقة مع الماضي، ولكنه استبعد نجاحه في ذلك مضيفا: «لا مفاجأة في أن الرئيس السيسي، الذي أشرف على قتل أكثر من 817 شخصا في ميدان رابعة، لا يريد محاسبة مبارك».

اضف تعليق للنشر فورا