قناة الشرق، تردد قناة الشرق

فيديو .. قصيدة جوزنا المفضوحة للشاعر صلاح عبدالله

أخبار ليل ونهار – قصيدة زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة …ما خلاص جوزنا المفضوحة – للشاعر د.صلاح عبدالله.

كلمات القصيدة:

زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
ما خلاص جوزنا المفضوحة…
ونسينا خلاص كل قرفها…
وبقينا بنحلف بشرفها…
كتموا إلي زمان كان يعرفها…
وقالوا له شهادتك مجروحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
ما خلاص جوزنا المنحلة…
على إيد مأذون ما ليهوش ملة…
والبركة في شطار الشِلَّة…
وأيادي سخية وبحبوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَلمبوحة…
رشينا الملح في زفتها…
ونسينا زمان مين زفتها…
وقعدنا نغني لعفتها…
أغانينا البايتة المفضوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
من كل مكان جوم زمايِلها…
علشان مش ناسيين عمايِلها…
ماهي آسرة الكل بجمايِلها…
آسرة السنكوح والسنكوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
كان أبوها زمان عار إخواته…
دلوقتي بيبرم شنباته…
لأ. وبيتفشخر ببناته…
وبيبان الناس ليه مفتوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
راحوا زاطوا في فرح الدلوعة…
مع إن قلوبهم موجوعة…
رقصوا لها بأوساط مخلوعة…
غنوا لها بأصوات منبوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
من بعد المُزة ما كعبها داب…
م اللف على بيوت العُزَّاب…
صبحت لمسة فستانها ثواب…
وعلاج للإيد الملووحة!!…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
رقصت في فرحها وغنوا لها…
طبخوا لها الطبخة على أصولها…
حلفت بشرفها وسكتوا لها…
علشان غجرية وشرشوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
لأ. وأم عنين عايزة رصاصة…
نسيت سمعتها المتعاصة…
مع إنها ساقطة ورقاصة…
لكن فرعونة وأنزوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
بصت. قالت يا بنات مالكم؟ انسوا النَفسَنة وإلي في بالكم…
واتعلموا مني وعقبالكم…
هأ هأ. عقبالنا يا توحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَنبوحة…
من لهفة معازيمها عليها…
داست ع النقطة برجليها…
إديه كمان رقص إديها…
يا مثال العفة يا نحنوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
وَطَّى عريسها ولم النقطة…
فرحان بعروسته عشان لقطة…
بلا عفة يا شيخ. تحيى الساقطة…
العفة دي عملة وممسوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَنبوحة…
والمفلس نَقَّط بسكوته…
والكل اتحول كتوموتو!!…
عنتر أبو سيف أصبح توتو…
وصلاح الدين بقي صلوحة!!!…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
في فرحها الهوَا كان متحني…
والغاوي ينَقَّط ويهني…
وقف الأخرس لجل يغني…
والأعمى قعد يرسم لوحة!!…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
دا ما كانش فرح يا جدع. كان زار…
كان زار مليان جد على هزار…
زار طلعت فيه عفاريت الدار…
واتعالجت فيه المريوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَنبوحة…
مولد مليان ناس نطاطة…
وتواضع حاشيينه ألاط…
والمش مخلف شكلاطة…
والترتة حامل في ملوحة!!!…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
هاتقول غير كدا؟ لأ. بتهرج…
بص بعينك ولا تتحرج…
اتفرج. يا أخينة. اتفرج…
ع الفرخة الصاحية المدبوحة!!…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
والمتربية عشان طاهرة…
ولا ليها في عزاب ولا سهرة…
مخنوقة يا عيني من القهرة…
ودموعها من العين مسفوحة…
زغروطة أُمَّال يا حَلَمبوحة…
ما خلاص جوزنا المفضوحة…

شاهد الفيديو (اضغط على الصورة ليعمل الفيديو):

تعليق واحد على “فيديو .. قصيدة جوزنا المفضوحة للشاعر صلاح عبدالله

اضف تعليق للنشر فورا