شيخ الازهر احمد الطيب

فيديو.. سر تحول شيخ الازهر مع السيسي في صلاة العيد

شن علماء تابعون للمملكة العربية السعودية هجوما حادا على مؤتمر الشيشان الذي حضره كل من شيخ الأزهر أحمد الطيب ومفتي مصر شوقي علام ومستشار الرئيس عبد الفتاح السيسي أسامة الأزهري والمفتي السابق علي جمعة.

كان كلًا من شيخ الأزهر أحمد الطيب ومفتي مصر شوقي علام وأسامة الأزهري والمفتي السابق علي جمعة المؤتمر الذي عقد على مدار أسبوع كامل في الشيشان والذي كان عنوانه: «من هم أهل السنة والجماعة» برعاية الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف.

ما دفع عدد من شيوخ الشعودية ودول الخليج للقول أن هؤلاء الشيوخ ليسوا من أهل السنة أو السلف الصالح بل هم من الشيوخ الصوفيين والأشاعرة والماتريديين وشيعة.

ولم يشارك أي داعية من السلفييين سواء من مصر أو السعودية وهو ما أثار غضب علماء السعودية والعالم الإسلامي.

المؤتمر كان يهدف إلى التعريف بمن هم أهل السنة والجماعة من أجل منع أي جماعة من اختطاف هذا الأسم كالمتطرفين إذ أكد المؤتمر أن أهل السنة هم الأشاعرة والماتريدية في الاعتقاد والمذاهب الأربعة وأهل التصوف.

من جانبه قال الدكتور محمد البراك عضو رابطة علماء المسلمين عن المؤتمر :” ولا يحيق المكر السيء إلا بأهله …. في مؤتمر الشيشان أراد المتآمرون إخراج أهل السنة … فأخرجوا أنفسهم …. فهل أصبح بوتين وعملاؤه هم من يحدد أهل السنة ؟!!

وأضاف :” عميل واحد قد يمضي زمن طويل ولم يكتشف الناس أمره ….لكن مؤتمر الشيشان أظهر حقيقة عدد كبير من المبطلين ممن ارتضوا أن يكونوا أداة في يد بوتين” .

الرئيس الشيشاني، رمضان قاديروف، يهب حياته دفاعاً عن روسيا، وعن الرئيس، فلاديمير بوتين، وأعلنها صراحة في مناسبات عدة، ودائما ما يرددها أمام جيشه وجنوده؛ بأن رئيس الشيشان وجنود الشيشان جميعهم مستعدون للتضحية من أجل الرئيس بوتين

يطلق على الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف: فتى بوتين المدلل

تعليق واحد على “فيديو.. سر تحول شيخ الازهر مع السيسي في صلاة العيد

اضف تعليق للنشر فورا