فيديو .. المتحدث باسم وزارة الخارجية عن ليبرلاند: عمري ما سمعت عنها

أخبار ليل ونهار – قال السفير بدر عبد العاطى، المتحدث باسم وزارة الخارجية، معلقًا على الأنباء المتواترة على ظهور دولة بأوروبا تدعو لحاجتها لمواطنين تدعى ليبرلاند: «عمري ما سمعت عنها ..  لأول مرة يسمع عن دولة بهذا الاسم»، لافتًا إلى أن عملية إعلان الدول يخضع لعدد من المعايير، وضرورة أن تتم في محافل دولية وقبول عضويتها في الأمم المتحدة، وأن تكون دولة ذات سيادة.

وأكد عبدالعاطي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج «الساعة السابعة» المذاع علي قناة سي بي سي إكسترا، أن القطاع القنصلي في وزارة الخارجية يحذر من وقوع المصريين ضحية للتغرير بهم للاستيلاء على مستحقاتهم المالية بدعوى تسفيرهم من قبل العصابات الإجرامية.

يذكر أن الأمر يرجع إلى استغلال «فيت جيديكا»، عضو أحد الأحزاب التشيكية، الصراع الحدودي القائم بين كرواتيا وصربيا، والمساحة الممتدة بطول الضفة الغربية لنهر «دانوب» الفاصل بينهما وعدم ادعاء أي من البلدين امتداد حدوده لهذه المساحة وأعلن تأسيس دولة «ليبرلاند الحرة» فيقول: «نحن غير راضين عن حكومتنا فهي تأخذ المال من جيوب المواطنين وترسله إلى القلة الغنية من خلال نظام الدعم، ولا يمكن تغيير ذلك بالانتخابات لأن وسائل الإعلام هي الآن تحت سيطرة القلة لذلك قررنا الخروج».

وتمتد الدولة التي أٌعلن جيديكا بيان تأسيسها يوم الاثنين الماضي 13 أبريل، على مساحة 7 كيلو مترات، مٌتخذة «عش ودع غيرك يعش» شعارًا لها ومن الجمهورية الدستورية التي تطبق كل مبادئ الديمقراطية نظامًا للحكم بها ومن الإنجليزية والتشيكية لغة لها .. شاهد الفيديو:

اضف تعليق للنشر فورا