البرازيل

فيديو.. البرازيل تسحق هايتي 7-1 في كوبا أمريكا 2016

أخبار ليل ونهار – سجل فيليب كوتينيو ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود المنتخب البرازيلي لكرة القدم إلى الفوز الساحق 7 / 1 على منافسه المتواضع منتخب هايتي صباح اليوم الخميس في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا 2016) بالولايات المتحدة.

واستعاد المنتخب البرازيلي (راقصو السامبا) نغمة الانتصارات سريعا بعد تعادله السلبي مع نظيره الإكوادوري في الجولة الأولى ورفع رصيده إلى أربع نقاط في صدارة المجموعة مؤقتا انتظارا لمباراة الإكوادور مع بيرو بنفس المجموعة فيما مني منتخب هايتي بالهزيمة الثانية على التوالي ليودع البطولة مبكرا.

وحسم المنتخب البرازيلي المباراة في شوطها الأول بثلاثية نظيفة أحرزها فيليب كوتينيو في الدقيقتين 14 و29 وريناتو أوجوستو في الدقيقة 35 .

وفي الشوط الثاني ، أضاف المنتخب البرازيلي أربعة أهداف أخرى أحرزها البديلان جابرييل باربوسا ولوكاس ليما وأوجوستو وكوتينيو في الدقائق 59 و67 و86 والثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة فيما أحرز جيمس مارسلين الهدف الوحيد لهايتي في الدقيقة 70 .

ولم تكد الدقيقة الأولى تمر حتى حصل المهاجم البرازيلي فيليب كوتينيو على ضربة حرة على حدود منطقة الجزاء اثر هجمة سريعة خطيرة تبادل فيها الكرة مع زميله جوناس أوليفيرا ولكنه تعرض للإعاقة.

ورفض الحكم إنذار رومان جينوفيس لاعب هايتي رغم أن كوتينيو كان في طريقه للانفراد بالحارس. وسدد ويليان الضربة الحرة في الدقيقة الثالثة ولكنها مرت مباشرة فوق الزاوية العليا اليسرى لمرمى هايتي.

وواصل المنتخب البرازيلي ضغطه الهجومي فيما اعتمد المنافس على المرتدات السريعة التي لم تشكل أي خطورة.

وسدد كوتينيو كرة مباغتة من مسافة بعيدة في الدقيقة السادسة ولكنها ذهبت في يد الحارس. وكرر زميله كاسيميرو المحاولة من مسافة أبعد في الدقيقة التالية ولكن الكرة مرت خارج القائم الأيمن مباشرة.

وأسفر الضغط والتسديدات القوية لنجوم السامبا عن هدف التقدم في الدقيقة 14 اثر تمريرة من وسط الملعب وصلت منها الكرة إلى كوتينيو الذي شق طريقه وسط مدافعي هايتي حتى وصل لحدود منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية على يمين الحارس الذي لم ير الكرة إلا داخل المرمى.

وواصل المنتخب البرازيلي ضغطه الهجومي وأهدر كارلوس جيلبرتو (جيل) فرصة تعزيز النتيجة اثر ضربة ركنية لعبها ويليان في الدقيقة 21 وقابلها جيل بضربة رأس ولكنه أطاح بالكرة عاليا.

كما فشل ريناتو أوجوستو في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 24 اثر تمريرة عالية وصلت منها الكرة غليه على حدود منطقة الجزاء ولكنه لم يسيطر على الكرة لتبتعد عنه وتضيع الفرصة.

ونال ريجينال جوريو إنذارا في الدقيقة 25 للخشونة مع ويليان.

وأسفر الضغط البرازيلي عن الهدف الثاني في الدقيقة 29 اثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية متقنة لعبها داني ألفيش من الناحية اليمنى وحاول جوناس إيداعها المرمى ولكنه سقط على الأرض ومرر الكرة تحت ضغط دفاع هايتي لتصل إلى كوتينيو الخالي تماما من الرقابة فلم يجد صعوبة في إيداعها المرمى.

وشهدت الدقيقة 32 هدفا برازيليا ضائعا اثر هجمة سريعة قادها ويليان قبل أن يمرر الكرة لكوتينيو في الناحية اليسرى داخل منطقة الجزاء ومررها كوتينيو بدوره عرضية في اتجاه جوناس المتحفز أمام المرمى ولكن الكرة ارتطمت بقدم أحد المدافعين ليجدها الحارس في متناول يده.

وتوالت الفرص الضائعة للبرازيل حتى سجل ريناتو أوجوستو الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 35 اثر فرصة بدأت بخطأ من حارس مرمى هايتي في تمرير الكرة إلى لاعبيه بوسط الملعب حيث وصلت منه الكرة إلى داني ألفيش الذي مررها عالية من الناحية اليمنى وقابلها ريناتو بضربة رأس رائعة لتسكن الكرة المرمى من فوق الحارس.

ونال كاسيميرو إنذارا في الدقيقة 38 ليتأكد غيابه عن مباراة الفريق الثالثة في المجموعة والتي يلتقي فيها منتخب بيرو بسبب حصوله على إنذار آخر في المباراة الأولى أمام الإكوادور.

وأهدر جوناس فرصة ذهبية لإضافة الهدف الرابع في الدقيقة 39 اثر هجمة سريعة مرر منها كوتينيو الكرة لويليان المندفع في الناحية اليمنى داخل المنطقة ليمرر ويليان الكرة بدوره عرضية زاحفة أمام المرمى ولكن جوناس لم يتوقعها لتمر من أمامه الكرة وتضيع الفرصة.

وشهدت الدقيقة 41 أول محاولة حقيقية لمنتخب هايتي حيث راوغ جين سوني ببراعة اللاعب البرازيلي داني ألفيش وسدد كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ولكن الحارس البرازيلي أمسكها بثبات لينتهي الشوط الأول بتقدم البرازيل بثلاثية نظيفة.

ومع بداية الشوط الثاني ، دفع كارلوس دونجا المدير الفني للمنتخب البرازيلي بلاعبه جابرييل باربوسا بدلا من جوناس غير الموفق.

وأظهر منتخب هايتي بعض الشجاعة والمحاولات الهجومية في الدقائق الأولى من هذا الشوط قبل أن يستعيد المنتخب البرازيلي هيمنته على مجريات اللعب وخطورته على مرمى المنافس.

وكافأ باربوسا مديره الفني على الثقة به وسجل الهدف الرابع للسامبا في الدقيقة 59 اثر هجمة سريعة للبرازيل وتمريرة بينية من إلياس مينديز تقدم على اثرها باربوسا بالكرة داخل منطقة الجزاء ثم سددها زاحفة بيسراه في الزاوية البعيدة على يسار الحارس.

وكاد باربوسا يضيف الهدف الثاني له والخامس لفريقه في الدقيقة 61 ولكنه سقط في مصيدة التسلل.

وخرج البرازيلي كاسيميرو في الدقيقة 62 ولعب مكانه لوكاس ليما كما لعب ماكس هيلاير في صفوف هايتي بدل من جين ألكسندر.

وكافأ البديل الآخر لوكاس ليما مدربه دونجا وأحرز هدف البرازيل الخامس اثر هجمة سريعة في الدقيقة 67 وتمريرة عرضية لعبها داني ألفيش من الناحية اليمنى وقابلها ليما بضربة رأس رائعة سكنت المرمى على يسار الحارس.

واستغل منتخب هايتي هفوة دفاعية للمنتخب البرازيلي وسجل هدف حفظ ماء الوجه في الدقيقة 70 .

وجاء الهدف اثر هجمة سريعة من الناحية اليسرى وتمريرة عرضية قابلها البديل داكنز نازون بتسديدة قوية من وسط منطقة الجزاء في غياب الرقابة ولكن الحارس البرازيلي تصدى لها لترتد إلى جيمس مارسلين الخالي أيضا من الرقابة ليسددها مباشرة غلى داخل المرمى.

وتألق حارس هايتي في الدقيقة التالية وتصدى لفرصة خطيرة لباربوسا لينقذ فريقه من الهدف السادس.

وتوالت الفرص الضائعة من لاعبي البرازيل في الدقائق التالية ومنها الفرصة التي سنحت لباربوسا في الدقيقة 78 وتلاعب خلالها بالدفاع والحارس ثم مررها لويليان الذي سددها قوية وتصدى لها الحارس بصعوبة بالغة لتخرج إلى ركنية لم تستغل جيدا.

ولكن طوفان البرازيل لم يتوقف حيث سجل راقصو السامبا هدفين آخرين في الدقائق الأخيرة جاء أولهما في الدقيقة 86 عندما استغل أوجوستو خطأ من دفاع هايتي وتقدم بالكرة حتى حدود منطقة الجزاء ثم سددها في المرمى.

وجاء الهدف الآخر بتسديدة صاروخية أطلقها كوتينيو من خارج منطقة الجزاء لتذهب الكرة على يسار الحارس الذي لم يستطع أن يفعل لها شيئا ليكون الهدف السابع للسامبا البرازيلية في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع قبل أن يطلق الحكم صافرته معلنا عن نهاية اللقاء.

اضف تعليق للنشر فورا