هدف كرة قدم مباراة

فيديو.. إشبيلية بطل تاريخي للدوري الأوروبي بعد الفوز على ليفربول 3-1

أخبار ليل ونهار – تمكن إشبيلية من الفوز على ليفربول في نهائي الدوري الأوروبي بنتيجة 3-1 الذي أقيم اليوم الأربعاء، ليكون قد حقق لقب البطولة للمرة الثالثة على التوالي لأول مرة في التاريخ.

وتقدم ليفربول في النتيجة عن طريق ستوريدج في الدقيقة 35، ثم تعادل جاميرو في الدقيقة 46 وأضاف كوكي هدفين في الدقيقتين 64 و70 على الترتيب.

الشوط الأول

شهدت الدقيقة 8 من عمر المباراة الظهور الهجومي الأول في المباراة عن طريق ايمري كان لاعب ليفربول الذي سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، وتمكن سوريا حارس إشبيلية من التصدي لها.

واستقبل ستوريدج عرضية من الجانب الأيمن بالرأس في الدقيقة 11 لكن وجدت أمامها دانيل كاريكو مدافع إشبيلية الذي أبعدها من خط المرمى بشكل رائع.

ولعب آدم لالانا تمريرة بينية رائعة في منطقة الجزاء بالدقيقة 25 ليستقبلها ستوريدج ويسدد مباشرة نحو المرمى، لكن تمكن سوريا من التصدي للكرة مجددا.

وظهر إشبيلية أمام مرمى ليفربول لأول مرة في الدقيقة 32 عندما استقبل جاميرو عرضية من الجانب الأيمن بمزدوجة خلفية رائعة أتت بجوار القائم الأيمن.

واستطاع ستوريدج تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 35 بعدما استقبل تمريرة من كوتينهو وسددها بالوجه الخارجي للقدم اليسرى ذهبت مباشرة في أقصى الجانب الأيسر من المرمى.

ولعب ميلنر ركنية من الجانب الأيمن في الدقيقة 38 واستقبلها لوفرين برأسية رائعة لكن تدخل ستوريدج أدى إلى احتساب تسلل رغم دخول الكرة للشباك.

الشوط الثاني

قام إشبيلية ببداية سريعة لنصف المباراة الثاني، واستطاع ماريانو فيريرا أن يمر من الجانب الأيمن بشكل رائع واخترق منطقة الجزاء ومرر الكرة نحو جاميرو الذي وضعها في الشباك في الدقيقة 46.

وقاد جاميرو هجمة جديدة بمجهود رائع من العمق ودخل منطقة الجزاء لكن تمكن يايا توريه من التدخل وتحويلها لركنية في الدقيقة 48.

ولعب بانيجا ركنية من الجانب الأيسر وذهبت إلى فيتولو في الدقيقة 61 الذي كان وحيدا أمام المرمى وسدد لكن غابت عنها الدقة وحولها منيوليه لركنية.

واستطاع فيتولو أن يمر من الدافع بشكل رائع، وتبادل التمرير مع بانيجا، ثم مر من مدافع ليفربول لوفرين، وذهبت الكرة نحو كوكى الذي سددها مباشرة وأحرز الهدف الثاني لإشبيلية في الدقيقة 64.

واستغل إشبيلية خطأ من دفاع ليفربول حيث وصلت الكرة إلى كوكي المنفرد بمرمى منيوليه وسدد كرة ارتطمت بيد الحارس الذي عجز عن منعها من الدخول للشباك، ليأتي الهدف الثالث في الدقيقة 70.

وحاول ليفربول تشيكل خطورة على مرمى إشبيلية، لكن أتت تسديدة ستوريدج من خارج منطقة الجزاء سهلة في يد سوريا بالدقيقة 83.

اضف تعليق للنشر فورا