الاقتصاد المصري، العملات، اسعار، سعر، ثمن، الجنيه، الدولار، الفلوس، الاموال، الفقر، التضخم، الغلاء، غلاء

بالفيديو.. المواطنين يصرخون من فواتير الكهرباء: مش لاقيين ناكل ومش دافعين

اخبار ليل ونهار. بالفيديو.. المواطنين يصرخون من فواتير الكهرباء: مش لاقيين ناكل ومش دافعين

اشتكى عدد كبير من المصريين من ارتفاع قيمة فواتير الكهرباء، بعد رفع الدعم الاخير عن اسعار الكهرباء، خاصة عن الشرائح المتوسطة، واعرب المواطنين عن غضبهم من الغلاء في تكاليف المعيشة في مصر والتي لاتناسب معدلات الاجور.

مش دافعين:

اطلق عدد من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي، حملات شعبية لمنع سداد قيمة فواتير الكهرباء بالاسعار الجديدة، وسط تجاوب كبير من جانب المواطنين، حيث قام بعضهم بتعليق ورقة على باب المنزل لتحذير محصل الكهرباء بعدم طرق الباب.

فيديو.. ضابط قوات مسلحة غاضبا: انتظروا انفجار المصريين قريبا بسبب غلاء الاسعار

فيديو.. مواطنة تشتكي من اشتعال الاسعار: خدنا خازوق من السيسي

وقال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، محمد شاكر، في مؤتمر صحفي، إن زيادة أسعار شرائح الكهرباء في بلاده “ليس لها علاقة” بالمفاوضات الجارية حالياً مع “صندوق النقد الدولي” للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدار 3 سنوات.

واشار شاكر إلى أن الأسعار الجديدة للكهرباء موزعة على 7 شرائح وفق حجم الاستهلاك الشهري.

والغريب انه تم رفع الاسعار بدرجة كبيرة للشرائح الاقل في الاستهلاك وهم من غالبية الشعب المصري، في حين كانت الشرائح الاعلى استهلاكا اقل في قيمة الزيادة الجديدة.

الفيديو الذي اضحك المصريين بعد عام على افتتاح قناة السويس الجديدة

حيث اوضح أن الشريحة الأولى لاستهلاك الكهرباء، والتي تقف عند حدود استهلاك 50 كيلووات في الشهر، سيكون سعر الكيلووات الواحد فيها 11 قرشاً بدلاً من 7.5 قروش بنسبة زيادة تبلغ 46.6% (الجنيه المصري يعادل 100 قرش).

وهذه الشريحة هى الأعلى من حيث زيارة الأسعار.

أما أقل الشرائح من حيث زيادة الأسعار فهي الشريحة السابعة والأخيرة، والتي يزيد الاستهلاك الشهري فيها عن ألف كيلووات؛ حيث سيكون سعر الكيلووات الواحد في هذه الشريحة 95 قرشاً بدلاً من 81 قرشاً بنسبة زيادة تبلغ 17%.

ويبدأ تطبيق تعرفة الزيادة الجديدة في أسعار الكهرباء، اعتباراً من فاتورة يوليو 2016.

تعليق واحد على “بالفيديو.. المواطنين يصرخون من فواتير الكهرباء: مش لاقيين ناكل ومش دافعين

اضف تعليق للنشر فورا