على مسئولية «ناسا»: انتظروا قريبا شروق الشمس من المغرب

اخبار ليل ونهار – في دليل فلكي جديد على اقتراب يوم القيامة، كشفت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” في تقرير نشرته “صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، من اقتراب انقلاب الحقل المغناطيسي الأرضي، الأمر الذى يؤدى إلى شروق الشمس من المغرب بدلا من المشرق، بالإضافة إلى اختفاء التكنولوجيا كما نعرفها اليوم.

والملفت في هذا التقرير هو المعدل السريع لضعف المجال المغناطيسي الأرضي لأن المعدل الطبيعي هو أن ينخفض بنسبة 5% كل 100 عام، ولكن البيانات الجديدة تؤكد انخفاضه الآن بمعدل 5% كل عشر سنوات فقط، وهو ما ينذر بكارثة قريبة

ويقول العلماء حسب التقارير الواردة أنه “يعني أن البوصلة سوف تتوجه إلى الجنوب بدلا من الشمال للمرة الأولى منذ ما يزيد عن مائة ألف عام، وبالتأكيد سوف يؤثر ذلك على شبكتي النقل والمواصلات والاتصالات، وبالتالي فوضى كبيرة لا حصر لها بعد انقراض متوقع للتكنولوجيا لفترة لا يعلم مداها إلا الله”.

وقد اكد ايضا موقع “livescience”، خبر اعلان وكالة ناسا الأمريكية عن اقتراب موعد شروق الشمس من المغرب، حيث حذرت الوكالة من اقتراب انقلاب الحقل المغناطيسى الأرضي، ومن المعروف أن هذا المجال المغناطيسى يحمى الأرض والكائنات الحية من الرياح الشمسية، وانقلابه سيؤدى إلى شروق الشمس من المغرب بدلا من المشرق.

متى تشرق الشمس من مغربها؟

اوضح الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للعلوم الفلكية والجيوفيزيقية، إن الأسباب العلمية التى إذا حدثت، ستشرق الشمس من مغربها هى توقف سرعة حركة الكرة الأرضية من الغرب إلى الشرق، لتتحرك عكس عقارب الساعة، مما يؤدى إلى حدوث اختلال للجاذبية الأرضية وفيضانات تنتج عن البحار والمحيطات.

وما هو أغرب من ذلك أن ما قد يجعل الشمس تشرق من الغرب، هو شروق النجوم و الكواكب والقمر وجميع المجرات السماوية من الغرب أيضا.

اهمية المجال المغناطيسى للأرض:

المجال المغناطيسى للكرة الأرضية يحمى كوكبنا من العواصف الشمسية والأشعة الكونية الضارة، وأن لم يحمى الأرض سيحدث انقلاب فى الحقل المغناطيسى الأرضي، ويقول الخبراء إن هذا المجال قد نقصت قوته بالفعل، وهذا يشير إلى قرب حدوث هذا الانقلاب.

يذكر ان الاسلام هو الدين الوحيد الذي اكد على حدوث هذا الانقلاب المغناطيسي للارض، وهى من العلامات المؤكدة ليوم القيامة.

اضف تعليق للنشر فورا