عبوات مغشوشة من «سوفالدي» المعالج لفيروس «سي» في الأسواق المصرية

أخبار ليل ونهار – حذر الدكتور محمد سعودي، وكيل نقابة الصيادلة، المرضى من شراء أي عبوات «سوفالدي» المعالج لالتهاب الكبد الفيروسي «سي»، مؤكدًا أن «كل العبوات الموجودة بالأسواق مغشوشة ومهربة ودون مادة فعالة».

وأضاف في بيان صادر، الأربعاء، أن النقابة رصدت تواجد عبوات مغشوشة من «سوفالدي» بالأسواق، يتراوح سعرها ما بين 900 دولار وربع مليون جنيه، موضحًا أن المكان الوحيد الذي ينتج به عقار «سوفالدي» هو الولايات المتحدة الأمريكية، ولن ينتج بواسطة أي شركة هندية أو أي دولة من دول العالم إلا بعد مرور عام ونصف العام.

وأكد «سعودي» أن المصدر الوحيد الموثوق به لشراء العقار هو منافذ البيع التي ستعلن عنها وزارة الصحة، وتقرها منتصف أكتوبر الجاري، حسبما ذكرت الوزارة.

وطالب وكيل النقابة وزارة الصحة بإسناد توزيع الدواء للشركة المصرية للأدوية المملوكة للدولة، والتفاوض على إنتاج العقار بشركات قطاع الأعمال في مصر، «لأنه يعد وباء، ويمكن تصنيع علاجه بسعر لا يتعدى ألف جنيه».

اضف تعليق للنشر فورا