طالب ثانوي يذبح جارته بعد محاولته اغتصابها بالعبور

اخبار ليل ونهار – في حلقة جديدة من مسلسل الاغتصاب والتحرش والقتل، شهدت مدينة العبور بالقاهرة جريمة قتل بشعة، حيث قام طالب بالثانوية العامة بذبح جارته بالسكين، بعدما قاومته أثناء محاولته اغتصابها داخل شقتها، ووضع الجثة داخل الحمام وتركها وفر هارباً.

كان “أحمد رجب عطوة” 34 سنة مندوب مبيعات، قد ابلغ بمقتل زوجته “رضا على إسماعيل طايل” 34 سنة ربة منزل، وبانتقال رجال المباحث عثر على الجثة مسجاة على ظهرها داخل حمام الشقة سكنهما، وبمناظرتها تبين إصابتها بجرح طعنى بالرقبة وجرحين قطعيين بالرأس وآخر قطعى بالظهر وجرحين قطعيين بالذراع الأيسر وآخر قطعى بالذقن، وتبين سلامة منافذ الشقة وعدم وجود بعثرة بمحتوياتها أو سرقة متعلقات منها.

تم تشكيل فريق بحث بإشراف اللواء عرفة حمزة مدير المباحث الجنائية والعميد سامى غنيم رئيس مباحث القليوبية، وتوصلت التحريات السرية إلى أن مرتكب الواقعة جار المجنى عليها المتهم “أحمد. خ. ح” 17سنة طالب بالثانوية العامة.

وعقب تقنين الإجراءات تمكن ضباط مباحث قسم العبور من ضبط المتهم، وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات اعترف بأنه عثر على أشياء خاصة بالمجنى عليها فتوجه إليها لتسليمها لها، وأثناء ذلك حاول التعدى عليها جنسياً، وعندما قاومته تعدى عليها مستخدماً سكيناً من المطبخ محدثاً إصابتها التى أودت بحياتها وحدوث إصابته بجرح باليد اليمنى.

تم ضبط السلاح المستخدم فى الواقعة بإرشاد المتهم، وهو عبارة عن سلاح أبيض (سكين) عليها آثار دماء والملابس الخاصة بالمتهم التى كان يرتديها وقت ارتكاب الواقعة عليها آثار دماء.

تحرر محضر بالواقعة حمل رقم 7843 إدارى لسنة 2014.

اضف تعليق للنشر فورا