ضرب الوفد المصري المشارك في جلسات المجلس الدولى لحقوق الإنسان بجنيف

أخبار ليل ونهار – قام عدد كبير من المصريين بأوروبا، بالإعتداء على الوفد المصري المشارك في جلسات المجلس الدولى لحقوق الإنسان أثناء خروجهم من مقر الأمم المتحدة، ووجهوا سيلًا من الشتائم للوفد المصري والنظام الحاكم في مصر والمنظمات المصرية ووفد المجلس القومي لحقوق الإنسان.

حيث قام المتظاهرون برفع شعار رابعة، واتهموا الصحفيين المرافقين للوفد المصري بأنهم من الانقلابين أنصار الرئيس عبدالفتاح السيسى ووصفوا الإعلام المصرى بأنصار الشيطان وأنه إعلام جبان لا ينشر الحقيقة.

وقد تعرض حافظ أبو سعدة عضو وفد المجلس لحملة توزيع منشورات وبيانات ضده بسبب موقفه من قضايا حقوق الإنسان وتم توجيه انتقادات حادة ضده فى نادى الصحافة السويسرى أمام وسائل الإعلام الأجنبية.

بينما تعرضت ياسمين بدار وياسمين عز أعضاء الأمانة العامة بالمجلس القومى لحقوق الإنسان لموقف آخر عندما توقفت سيارة أمام الفندق الذى تقيم فيه البعثة المصرية وتقدمت سيارة منهما وقامت فتاة وشاب قائلين لها: «أنتم دمويون أنتم سيسى أنتم انقلابيون وهم يرفعون شعار رابعة».

وفى أعقابها قامت وفود 6 دول بالأمم المتحدة في أعقاب تطور التصرفات ضد المنظمات المصرية بسؤال أعضائها عن مواقفهم وهل ينون الانسحاب.

كما قامت السلطات السويسرية بتشديد الحراسة على الفندق الذي يتواجد به وفد الحكومة المصرى القريب من نادى الصحافة السويسرى ومقر الأمم المتحدة خاصة بعد الاشتباكات التى حدثت بين الوفد المصري ومؤيديه والجالية المصرية بسويسرا وتدخلت على إثرها سيارات الشرطة بجنيف.

اضف تعليق للنشر فورا