ضابط شرطة يضرب مساعد تحرير «اليوم السابع» علقة ساخنة ويهدده بقضية مخدرات

اخبار ليل ونهار – وانقلب السحر على الساحر، وذاقت جريدة اليوم السابع، من نفس الكأس التي طالما دافعت عن الداخلية وجرائمها ضد المواطنين المصريين، حيث تعرض مساعد تحرير اليوم السابع، “محمد صلاح العزب”، الى علقة ساخنة ووصلة من السباب من ضابط شرطة بمنطقة السيدة زينب بالقاهرة.

وتبدأ تفاصيل الواقعة، أثناء مرور العزب بميدان أبو الريش فى السيدة زينب، استوقفه عدد من رجال المباحث مرتدين ملابس مدنية، وطالبوه بالنزول من السيارة، وعندما طالبهم بإظهار هويتهم خوفًا من أن يكونوا قطاع طرق، تعدى عليه أحدهم، وقام بضربه وسبه، وسحبه من السيارة وهدده بتلفيق قضية مخدرات له.

ومن جانبه، قال اللواء أبو بكر عبد الكريم مساعد وزير الداخلية لشئون الإعلام والعلاقات، أن وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، قرر إحالة واقعة الاعتداء على محمد صلاح العزب مساعد رئيس تحرير “اليوم السابع”، على يد قوات الشرطة إلى قطاع التفتيش والرقابة بالوزارة للتحقيق فيها وكشف ملابساتها.

في حين قال يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، أنه أجرى العديد من الاتصالات بوزارة الداخلية للتحقيق فى الاعتداء على مساعد رئيس تحرير اليوم السابع.

وقد توجه صلاح العزب، إلى مقر وزارة الداخلية برفقة خالد البلشى رئيس لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، لمقابلة مدير العلاقات العامة بالوزارة والتقدم بشكوى رسمية فى الواقعة.

يذكر ان جريدة وموقع اليوم السابع، من اكثر الجرائد التي ساندت الانقلاب العسكري، وتتلقى نشرات يومية من جانب وزارة الداخلية وجهاز المخابرات، لبث الاخبار التي تخدم السيسي والجيش والشرطة، وتسيء الى اي معارض مهما كان انتماؤه.

محمد صلاح العزب
محمد صلاح العزب

اضف تعليق للنشر فورا