الفيس بوك، فيسبوك، شبكات التواصل الاجتماعي، مصر، facebook

صفحة «سيناء العز» تنفي مقتل الادمن

اخبار ليل ونهار – نشرت عددا من الصفحات على شبكات التواصل الاجتماعي، خبرا عن اغتيال ادمن صفحة «سيناء العز»، على فيس بوك، بنيران قوات الجيش المصري في سيناء، في حين نشرت صفحة سيناء العز الاحتياطية، منشورا تؤكد فيه عدم صحة ماتم تناقله مؤخرا، حيث قالت: “تؤكد بأن المواطن احمد عبدالله البطين من قبيلة الرميلات ليس له علاقة بصفحة سيناء العز” .

واضافت الصفحة: “وللعلم بأن هذا الشاب البالغ من العمر 21عامآ قد استشهد برصاص عشوائى من قناصة كمين الضرائب بحى الكوثر بمدينة الشيخ زويد مساء يوم الجمعه الماضيه ونأكد على ان هذا الشخص ليس لديه اي صلة بصفحتنا وننصح جميع وسائل الاعلام والاخبار التأكد من مصادره وكل شخص مسؤول عن ما يتم نشره بصفحته الشخصيه والعامه، حفظ الله اهالينا بسيناء” .

واكتسبت صفحة «سيناء العز» شهرتها باعتبار أنها من أهم الصفحات التي تنقل الحدث من سيناء، بعد قيام قوات الامن بمحاولة اخفاء مايحدث في سيناء، والتعتيم الاعلامي الذي تمارسه وسائل الاعلام الحكومية عن حقيقة مايحدث هناك.

وكانت قد توقفت صفحة سيناء العز، الاساسية، عن النشر منذ 23 أبريل الماضي، وذلك بعد اعتقال عددا من المسئولين في الصفحة، وكان آخر خبر نشرته عن منع قوات الجيش لمرور عربات المياه إلى الشيخ زويد ورفح.

 

أدارة #سيناء_العز | توضيح تؤكد بأن المواطن / احمد عبدالله البطين من قبيلة الرميلات ليس له علاقة بصفحة سيناء العز .ولل…

‎Posted by ‎سيناء العز الصفحة الإحتياطية‎ on‎ 27 أبريل، 2015

اضف تعليق للنشر فورا