شيخ الازهر احمد الطيب

شيخ الأزهر يقيل رئيس تحرير مجلة الأزهر بسبب وصف الديانة المسيحية بالفاشلة

أخبار ليل ونهار – أصدر شيخ الأزهر أحمد الطيب، قرارًا بإعادة تشكيل هيئة تحرير مجلة الأزهر، حيث استبعد القرار الدكتور محمد عمارة من رئاسة التحرير بعدما أثير في العدد الأخير مما قد يكون سببا في إحداث فتنة لوصفه الديانة المسيحية بالضعف.

وضمت هيئة التحرير في تشكيلها الجديد (الدكتور إبراهيم الهدهد أستاذ البلاغة والنقد، نائب رئيس جامعة الأزهر لشئون التعليم والدكتور عبد الفتاح العواري عميد كلية أصول الدين بالقاهرة والدكتور عبد المنعم فؤاد عميد كلية العلوم الإسلامية) للوافدين وكلف الإمام الأكبر هيئة التحرير ببدء العمل فورًا في المجلة.

يأتي هذا بعدما أثاره العدد الأخير من مجلة صوت الأزهر برئاسة محمد عمارة والذي تضمن كتيبًا بعنوان: «دراسات غربية تشهد لتراث الإسلام» هدية مجانية لشهر شعبان ١٤٣٦ هجرية، ضمن الإصدارات المجانية بعنوان «لماذا أنا مسلم؟» ويقع في ٢٣٢ صفحة من الحجم الصغير واعتبر البعض أن الكتيب يطعن في المسيحية.

وتحت عنوان «فشل المسيحية في الشرق الأوسط» جاء بالكتيب، أن الجانب المهم في إنجاز الإسلام في الشرق الأوسط هو أنه حل محل المسيحية وأن السبب الجوهرى لذلك هو الضعف الداخلي للمسيحية أو كون بذور الضعف في قلب المسيحية.

اضف تعليق للنشر فورا