الاقتصاد المصري، العملات، الاسعار، سعر الدولار اليوم، ثمن، الجنيه، الدولار، الفلوس، الاموال، الفقر، التضخم

سعر الدولار يقفز 40 قرشا والبنك المركزي يغلق 14 شركة صرافة

اخبار ليل ونهار. سعر الدولار يقفز 40 قرشا والبنك المركزي يغلق 14 محل صرافة

ارتفع سعر الدولار الأمريكي، اليوم 11/5/2016، فى بداية التعاملات حيث وصل سعره فى بعض المناطق إلى 11 جنيهًا فى عدد من محافظات مصر فى السوق السوداء مرتفعًا 40 قرشًا عن تعاملات طوال يوم أمس الثلاثاء، فى حين بدأ التداول صبيحة اليوم على قيم تتراوح ما بين 10 جنيهات و90 قرشًا.

وسجل سعر الشراء للدولار قيم تتراوح ما بين 10 جنيهات و50 قرشًا إلى 10 جنيهات و80 قرشًا، وسط توقعات بثبات الأسعار طوال تعامل اليوم.

ويأتي هذا الارتفاع الجديد في اسعار الدولار بالرغم من الرقابة التى يفرضها البنك المركزى على تعاملات الدولار الأمريكي فى الأسواق المصرية، سواء على شركات الصرافة أو السوق السوداء بالتعاون مع أجهزة الأمن.

كما تأتي هذه الزيادات في اسعار الدولار بالرغم من المنح الأخيرة التى حصل عليها النظام المصري من الإمارات والسعودية، والتي قُدرت بمبلغ 2 مليار دولار والتي أدت إلى رفع الاحتياطى فى البنك المركزي ولو بشكل مؤقت.

كل تلك العوامل السابق ذكرها أثرت بشكل كبير على أسعار الدولار فى مصر، وأدت إلى عدم صعوده مرة أخرى لذلك المستوى التاريخي الذي سبق الوصول إليه وهو 11 جنيهًا و70 قرشًا، وبرغم ذلك يؤكد عدد كبير من المتعاملين فى سوق المال المصرى أن قيم صرف الدولار الحقيقية تفوق بشكل كبير تلك المُعلنة، ودللوا على ذلك بقلة المعروض فى الأسواق، مؤكدين أن ارتفاع قيمة العملة الخضراء قادم لا محالة، ولكن بشكل أكبر مما يتوقع الجميع على حد قولهم.

البنك المركزي يسحب تراخيص 14 شركة صرافة لإضرارها بالاقتصاد

أكد جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزي، سحب تراخيص 14 شركة تعمل في مجال الصرافة، ما يعني توقف تلك الشركات نهائيا عن ممارسة نشاطها في سوق الصرافة، نظرا لقيامها بممارسات تضر بالاقتصاد الوطني.

وأشار نجم، في بيان أصدره اليوم، إلى أن قرار البنك المركزي بشطب وإغلاق الشركات سليم ولا يتعارض مع القانون، مضيفا “بل هو حق أصيل للبنك المركزي من واقع مقتضيات بنود قانون البنوك، ويتسق مع الدور الرقابي للبنك”.

ويرى خبراء الاقتصاد ان البنك المركزي المصري يقوم بحل مشكلة الارتفاع الصاروخي في اسعار الدولار من خلال تفكير عقيم لها اضرار كارثية، من خلال سحب تراخيص شركات الصرافة وغلقها، وهو الامر الذي سوف يضاعف الازمة من خلال نقص المعروض من الدولار وصعوبة الحصول على الدولار بعد غلق عشرات محلات الصرافة، وهو الامر الذي سوف يشعل اسعار الدولار لمستويات خيالية.

اضف تعليق للنشر فورا