انقطاع، قطع، مياه الشرب، ماء، نهر النيل، عطش، العطش

رئيس مركز السموم بعد غرق الفوسفات بالنيل: يدمر الجهاز العصبي والمناعي للمصريين

اخبار ليل ونهار – سادت حالة من الهلع والفزع بين المصريين بعد غرق أحد الصنادل بنهر النيل عند مدينة قنا، حاملاً 500 طن من الفوسفات  الذي يحتوى على عدد من المعادن الثقيلة، مثل “البولونيوم، الرصاص، اليورانيوم، والكادميوم”.

وفي حين جاءت تأكيدات الحكومة المصرية ان الفوسفات غير سام وغير ضار ولايسبب اي مشاكل صحية، كشف الدكتور نبيل عبد المقصود أستاذ علاج السموم وأمراض البيئة بكلية طب قصر العيني ورئيس الجمعية المصرية لعلاج السموم البيئية إن غرق الصندل المحمل بمركب الفوسفات بمحافظة قنا سيترتب عليه آثار ضارة صحيًّا على الثروة السمكية والزراعية والإنسان، ولكن المتضرر في المقام الأول سيكون الأسماك التي تتواجد داخل المياه التي وقعت بها حادثة غرق الصندل، بالإضافة إلى الحيوانات التي ترتوي من تلك المياه، وسيأتي الضرر على الإنسان عن طريق مياه الشرب، وذلك إذا لم يتم معالجتها بشكل جيد أو بطريقة صحيحة.

وأضاف عبد المقصود أن للمعادن الثقيلة أضرارًا صحية خطيرة على الإنسان، فعلى سبيل المثال معدن الكادميوم سيسبب إسهالاً وآلامًا للمعدة وقيئًا حادًّا وضمورًا فى الجهاز العصبي المركزي وضمورًا فى الجهاز المناعي بالجسم، واحتمالية الإصابة بضمور في الصفات الوراثية أو مرض السرطان.

وتابع “أما أضرار معدن الرصاص فتتمثل فى إصابة الإنسان باضطراب في التركيب الحيوي للهيموجلوبين وإصابة الإنسان بالأنيميا وارتفاع ضغط الدم وضمور أنسجة الكلى”.

شاهد ايضا

غرق 500 طن فوسفات فى النيل ومخاوف من تسمم مياه الشرب

اضف تعليق للنشر فورا