الشرطة المصرية، قوات الامن، الداخلية، عسكري، ضابط، ضرب، سحل، الصعيد

تقرير الطب الشرعي الإيطالي لـ ريجيني

أخبار ليل ونهار – كشفت النيابة العامة الإيطالية المكلفة بالتحقيق في واقعة مصرع الباحث جوليو ريجيني، الذي عثر عليه مقتولًا في فبراير الماضي قرب القاهرة، عن نتائج تشريح جثته لدى الطب الشرعي في روما، والتي أظهرت “آثار تعذيب استمر لعدة أيام على يد أكثر من جلاد”.

وأوضح التليفزيون الحكومي، الخميس، نقلًا عن النيابة العامة، إن نتيجة تشريح الجثة في روما، والموثقة في 221 صفحة، قد سلمتها النيابة إلى عائلة “ريجيني” اليوم، وتظهر آثار تعذيب على جسده.

وبحسب تقرير تشريح الجثة الذي نقل التليفزيون الحكومي مقتطفات منه، فإن “ريجيني لم يتوف نتيجة حادث، بل إثر تعذيب استمر عدة أيام، على يد أكثر من جلاد، حيث تم تشويه وجهه، ثم انتهى الأمر بكسر عنقه، كما تبين وجود كسور في العظام والأسنان، وتورم في كل مكان من جسده”.

وتابع: “لقد ظهرت على جسده خمس حروف حفرها جلادوه بآلات حادة في منطقة الظهر، وإلى تحت العين اليمنى وإلى جانب الحاجب وعلى اليد اليسرى وعلى الجبهة”، دون توضيح ماهية هذه الحروف.

وفي وقت سابق اليوم، غادر النائب العام، نبيل صادق، على رأس وفد قضائي مكون من 5 قضاة متوجها إلى روما، في زيارة يلتقي خلالها نظيره الإيطالي، جيوسيب بنياتونه؛ لاستكمال تحقيقات قضية مقتل ريجيني.

ومن المنتظر أن يستمر الاجتماع بين الطرفين حتى غد الجمعة، ويحضره من الجانب الإيطالي النائب العام لروما، بنياتونه، ومساعده سيرجو كولايوكو، وذلك في مقر مدرسة الشرطة العليا بالعاصمة الإيطالية

اضف تعليق للنشر فورا