اللواء ابراهيم عبد العاطي، العلاج بالكفتة، الكفتة

بلد الكفتة .. رئيسها ملك التسريبات وتعشق التفجيرات وتنتظر رز الإمارات

أخبار ليل ونهار – مرحبا بك في دولة الكفتة .. والتي ترفع شعار من ثلاث كلمات «تسريبات .. تفجيرات .. رز الإمارات».

تسريبات بالساعات ليست لأمين شرطة أو أي موظف بالدولة، لكنها لرئيس المخابرات الحربية ووزير الدفاع السابق والرئيس الحالي عبدالفتاح السيسي.

علاج بالكفتة من القوات المسلحة، لكن تم تأجيله أكثر من مرة لفشله، بالرغم من تنظيم القوات المسلحة مؤتمرا صحفياً عالمياً بمقر المركز الصحفى لإدارة الشؤون المعنوية لإزاحة الستار عن إختراع الكفتة لعلاج فيروس التهاب الكبد الوبائي c والإيدز، وكان قد حضر المؤتمر حينها الرئيس المؤقت عدلى منصور، والرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

وكان قد أعلن إبراهيم عبد العاطي، صاحب الكشف العلاجي، عن نجاح هذا الاكتشاف في علاج الإيدز وفيروس سي بنسب قاربت 100%، وبدء العلاج به يوم 30 يونيو 2014 في مستشفيات القوات المسلحة، لكن تم التراجع بعد ذلك عن العلاج بالكفتة.

وإذاء جاء الحديث عن الكفتة فلن يحلو بدون الرز، لكنه الرز الذي تحدث عنه السيسي في أحد التسريبات، وكان قد كشف التسريب الأخير عن دور الإمارات الواضح في أحداث 30 يونيو، من تمويل حركة تمرد والتي ما هي إلا أداة مخابراتية، بجانب تمويل بعض الكيانات السياسية التي شاركت في 30 يونيو.

بلد الكفتة ستجد إعلامها يرتعد خوفًا من قتل وتعذيب كلب، لكنه لا يحرك ساكنًا من قتل وتعذيب آلاف البشر.

اضف تعليق للنشر فورا