اعدام، الاعدام، انتحار، الانتحار، شنق

بعد إعدامهم .. إعادة فتح باب المرافعة في وقف إعدام متهمي عرب شركس

أخبار ليل ونهار – قررت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، برئاسة المستشار يحيى دكروري، نائب رئيس مجلس الدولة، وعضوية المستشار عبد المجيد المقنن، الثلاثاء، إعادة فتح باب المرافعة، أمام دفاع المتهمين في الدعوى التي تطالب بوقف قرار رئيس الجمهورية بالتصديق على حكم إعدام مدني أمام محاكم عسكرية، والمعروفة إعلاميًا باسم «عرب شركس»، وحددت جلسة 2 يونيو المقبل، لاستكمال نظر القضية.

وقال مصادر قضائية، في تصريحات صحفية، إنه في حالة وفاة أحد الخصوم أثناء سير الدعوى سواء كان طاعن أو مطعون ضده، يستلزم على المحكمة أن تأمر بتصحيح شكل الدعوى إذا كانت سارية، وإذا كانت محجوزة للحكم في القضية تقوم المحكمة بفتح باب المرافعة لإلزام الخصوم بتصحيح شكل الدعوى، وذلك وفقًا لقانون المرافعات.

وأضافت إن فتح باب المرافعة لا يستنتج منه إذا كانت المحكمة ستحكم ضد أو لصالح الطاعنين، ولكنه إجراء شكلي في حالة وفاة أحد الخصوم فقط.

وكانت مصلحة السجون نفذت حكم الإعدام بشأن 6 مدانين في «عرب شركس»، في 17 مايو الجاري، وهم: محمد بكرى محمد هارون، هانى مصطفى أمين عامر، ومحمد على عفيفى، وعبدالرحمن سيد رزق، وخالد فرج محمد، وإسلام سيد أحمد إبراهيم.

لإدانتهم باستهداف حافلة جنود بمنطقة الأميرية وكمين مسطرد، وقتل ضابطي الهيئة الهندسية بمنطقة عرب شركس في محافظة القليوبية أثناء مداهمة تلك المنازل.

شاهد: بالفيديو والمستندات .. أدلة براءة المحكوم عليهم بالإعدام في قضية «عرب شركس».

كانت المحكمة قد أجلت الدعوى المطالبة بصفة مستعجلة بوقف قرار المدعي العام العسكري الصادر في ١١ نوفمبر ٢٠١٤ بالتصديق على حكم الإعدام بالجناية رقم ٤٣ لسنة ٢٠١٤ جنايات عسكرية شرق القاهرة، والمعروفة إعلاميا باسم «عرب شركس»، ووقف قرار رئيس الجمهورية بالتصديق على الحكم، لمخالفة الدستور والقانون، إلى جلسة الثلاثاء.

وأقام الدعوى التي تحمل رقم ٤٤١٨٠ لسنة ٦٩ قضائية، سيد رزق أبوسريع، والد أحد المتهمين، أمام المحكمة بالوكالة عن المحكوم عليهم، وأكدت الدعوى أن قرار رئيس الجمهورية بالتصديق على حكم المدعي العام العسكري مخالف للقانون والدستور.

اضف تعليق للنشر فورا