بالفيديو التسريب الجديد .. مجزرة سيارة الترحيلات

اخبار ليل ونهار – بثت قناة الشرق تسريبا جديدا من داخل مكتب السيسي، بعنوان تسريب “مجزره سيارة ترحيلات ابو زعبل”، التي استشهد فيها 37 معتقلا، حرقا بالنيران، بعد قيام ضباط الشرطة بالقاء قنابل الغاز داخل السيارة المغلقة.

ويظهر في التسريب، اتفاق اللواء ممدوح شاهين مع اللواء عباس كامل، على التوسط لدي قاضي المحاكمة ليسمح باستدعاء شهود نفي من اصدقاء الضابط القاتل الملازم إسلام عبد الفتاح حلمى، الذي يعمل والده عميدا بالجيش، كما يشغل منصب رئيس جمعية المحاربين القدامي، وذلك بهدف تزوير القضية وتبرئة الضباط القتلة، وهو ماحدث بالفعل، حيث يذكر ألغت محكمة جنح مستأنف الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة الحكم الصادر ضد عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، المتهم الأول فى قضية سيارة ترحيلات أبوزعبل بالسجن 10 سنوات وكذلك ضباط القسم الثلاثة (النقيب إبراهيم محمد المرسى، والملازم إسلام عبد الفتاح حلمى، والملازم محمد يحيى عبد العزيز) على حكم حبسهم سنة مع ايقاف التنفيذ.
نص ‫التسريب :
عباس : اصل دي تـــ .. اصل دي تعتبر رشوة
هي هي هي هي
طيب ماشي
ماشي يا حبيبي ماشي طيب .. مع السلامة
شاهين : صباح الخير يا فندم
عباس : صباح النور يا فندم
شاهين : والنبي انا مستعجل على القانونين دول
والنبي على طول عشان عاوز ادخلهم جلسة مجلس الوزرا بكره
…… امضيلي المذكرتين ….. المذكرة اللي ناحية الشمال .. الشمال .. تمضيهالي
عباس : هو عارفها طيب؟
شاهين : لا منا عرضناهم .. قدام سيادتك هنا
عباس : ممممم
شاهين : مش كنا عرضنا هنا ال ..
عباس : اللي هو بتاع ايه ده ؟
شاهين : بتاع قانون تعديل خدمة الظباط .. واللجان القضائية .. ماشي ؟
عباس : اللي هو فيه حاجة، بخصوص اللل حاجة ؟
شاهين : اللي هو بتاع تقديم الاستقالة والترشح للمجلس .. ماشي ؟
عباس : طيب
شاهين : وده بتاع القضاء العسكري
عباس : اللي هو ايه بقى القضاء العسكري
شاهين : اللي احنا عدلنا مسميات المحاكم
والمفتي ياااا ياااا يبقى على حكم الإعدام
برضه عرضتها على سيادته .. ماشي ؟
المفروض ان ده كمان ينزل
عباس : دلوقتي مااا هقومله اهو
دلوقتي كنت عاوز اقولك ايه يا فندم
شاهين : تمام
عباس : بس كل ما افتكر
شاهد الفيديوهات:
 

جثث شهداء “مجزرة ابو زعبل ” المحترقة من داخل مشرحة زينهم، “للكبار فقط”:

قاعة مؤتمر مجزرة “أبو زعبل” تنفجر من البكاء بعد حديث والد أحد الشهداء:

يذكر انه قد ألغت محكمة جنح مستأنف الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة الحكم الصادر ضد عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، المتهم الأول فى قضية سيارة ترحيلات أبوزعبل بالسجن 10 سنوات وكذلك ضباط القسم الثلاثة على حكم حبسهم سنة مع ايقاف التنفيذ، وأمرت المحكمة بإرسال أوراق القضية إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات من جديد.

كانت محكمة جنح الخانكة برئاسة المستشار محمد عبد الله عباس، عاقبت المتهم الأول عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، بالحبس لمدة 10 سنوات مع الشغل والنفاذ، كما عاقبت النقيبين إبراهيم محمد المرسى وإسلام عبد الفتاح حلمى والملازم محمد يحيى عبد العزيز، بالحبس لمدة سنة مع إيقاف تنفيذ العقوبة وقررت المحكمة إحالة الدعاوى المدنية الى المحكمة المختصة.

كان النائب العام قد أحال كلا من المقدم عمرو فاروق، نائب مأمور قسم مصر الجديدة، والنقيب إبراهيم محمد المرسى والملازم إسلام عبد الفتاح حلمى، والملازم محمد يحيى عبد العزيز، إلى محكمة الجنح لاتهامهم بالقتل والإصابة الخطأ فى الظرف المشدد لـ 45 من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسى أثناء تسليمهم الى سجن أبو زعبل العسكرى يوم 18 أغسطس من عام 2013، عقب مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية بأربعة أيام.

وذلك بعد أن أثبتت التحقيقات أن المتهمين شاب تعاملهم مع مأمورية الترحيلات المكلفين بها الإهمال والرعونة وعدم الاحتراز والإخلال الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم من الحفاظ على سلامة وأرواح المواطنين حتى ولو كانوا متهمين.

اضف تعليق للنشر فورا