بالفيديو احتفالات عارمة تعم غزة بمناسبة 27 عاما لانطلاق حماس

اخبار ليل ونهار – احتفلت اليوم حركة المقاومة الإسلامية حماس بالذكرى الـ 27 على انطلاقتها وتبنيها للمقاومة الشعبية و كفاحها المسلح ضد المحتل الصهيوني الجاثم على أرض فلسطين منذ أربعينيات القرن الماضي .

بداية حماس:

في يوم 6 يناير عام 1987 اجتمع عدد من كبار العاملين في المجال الدعوي الإسلامي بفلسطين هم :

أحمد ياسين، ومحمود الزهار، وإبراهيم اليازوري، ومحمد شمعة (ممثلو مدينة غزة)، وعبد الفتاح دخان (ممثل المنطقة الوسطى)، وعبد العزيز الرنتيسي (ممثل خان يونس)، وعيسى النشار (ممثل مدينة رفح)، وصلاح شحادة (ممثل منطقة الشمال)، ومحمد الضيف. وكان هذا الاجتماع إيذانًا بانطلاق حركة حماس وبداية الشرارة الأولى للعمل الجماهيري الإسلامي ضد الاحتلال الذي أخذ مراحل متطورة لاحقاً.

تتبنى حماس فكر المقاومة المسلحة وتعتبر صراعها مع الاحتلال الإسرائيلي “صراع وجود وليس صراع حدود”، وتعتقد حماس أن مسيرة التسوية بين العرب وإسرائيل التي انطلقت رسميا في مؤتمر مدريد عام 1991 أقيمت على أسس خاطئة، وتعتبر اتفاق إعلان المبادئ بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل والذي وقع عام 1993 ومن قبله خطابات الاعتراف المتبادل ثم تغيير ميثاق المنظمة وحذف الجمل والعبارات الداعية إلى القضاء على دولة إسرائيل تفريطا بحق العرب والمسلمين في أرض فلسطين التاريخية.

تعددت أدوات المقاومة لدى الحركة منذ نشأتها وتطورت لتأخذ الشكل الندي مع جيش الاحتلال ، بدأت المقاومة بطرق بدائية كالأحجار والمقلاع ، ثم انتقلت لقنابل المولوتوف و السكين ، ثم بدأت حرب العصابات ومنها تطور الأمر للعمليات الاستشهادية ، ثم انتقل للصراع العسكري بالصواريخ و فرق الكوماندوز البحري وعمليات الإنزال خلف خطوط العدو و ،المواجهة من المسافة صفر وطائرات الاستطلاع بدون طيار .

قدمت الحركة نماذج فريدة من نوعها في تاريخ الكفاح المسلح العربي والعالمي أيضا فمن أبرز قادة الحركة العسكريين الشهيد عماد عقل والشهيد يحيى عياش والشهيد صلاح شحادة والقائد الأسير عبد الله البرغوثي وأسماء كبيرة أخرى .

نفذت الحركة عمليات في الضفة الغربية وقطاع ‫غزة‬ بلغت 4562 عملية خلفت 1270 قتيل ما بين عسكريين ومدنيين صهاينة وحوالي 5375 جريح بخلاف 99 تم قنصهم بشكل مباشر .

اضف تعليق للنشر فورا