بالصور تعذيب مجند بالجيش المصري وصعقه بالكهرباء داخل قسم شرطة بالغربية

اخبار ليل ونهار – في واقعة تعذيب جديدة داخل اقسام ومعتقلات الشرطة المصرية، ضحيتها هذه المرة مجند بالقوات المسلحة المصرية، حيث تقدم آدم مصطفى كامل صديق، مجند بالقوات المسلحة، ببلاغ إلى مركز شرطة بسيون بمحافظة الغربية، ضد مصطفى إبراهيم أبو شنب رقيب بوحدة مباحث بسيون وعبدالهادي خالد المراسي وشهرته “رامي المراسي”، أمين شرطة بمباحث المركز يتهمهم فيه بتعذيبه وصعقه بالكهرباء.

وأكد مقدم البلاغ أنه في يوم 13 نوفمبر الجاري، وأثناء عودته من وحدته العسكرية فوجئ بقيام المشكو في حقهم باقتياده لمركز شرطة بسيون بتهمة صدور حكم قضائي غيابي ضده وتم حجزه حتى عرضه على النيابة.

وأضاف أن المشكو في حقهم قاموا بتعصيب عينيه وتعذيبه وتلفيق اتهامات كاذبة له وصعقه بالكهرباء وتناوبو التعدي عليه حتى فقد الوعي، وتم نقله إلى مستشفى بسيون المركزي لإسعافه وعلاجه، مشيرًا إلى أن المشكو في حقهم حاولوا إعطاء الأطباء اسم غير اسمه الحقيقي إلا أن أحد الأطباء تعرف عليه لأنه جاره.

وتابع: “تركوني في المستشفى ولم يعودوا وقام أخي الأكبر بالاتصال بقائد الكتيبة وأخبره بالواقعة؛ تحرر محضر يحمل رقم 108 جنح مركز شرطة بسيون.

اضف تعليق للنشر فورا