عبد الفتاح السيسي، السيسى، العرص

بالفيديو.. تشييع جنازة النائب العام ودفنه

اخبار ليل ونهار – شيعت  جنازة النائب العام القتيل من مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس شرقي القاهرة، وذلك بعد وفاته متأثرا بإصابته إثر استهداف موكبه بسيارة مفخخة صباح أمس الاثنين.

وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي في كلمة القاها خلال جنازة النائب العام هشام بركات إنه سيجري تعديل القوانين في أسرع وقت من أجل تحقيق العدالة التي تغلها بعض القوانين.

شاهد ايضا

النائب العام.. البداية والنهاية.. قام بتعيين ابناءه مستشارين.. لفق عشرات القضايا وطمس ادلة

بالفيديو.. تفحم سيارة النائب العام واكثر من 30 سيارة في محاولة اغتياله

اول صور لسيارة النائب العام قبل مقتله اثناء اشتعال النيران فيها

وتقدم السيسي، الذي وعد بالقبض على الجناة ومحاسبتهم، الجنازة العسكرية التي لم يسمح بتصويرها سوى من قبل التلفزيون الرسمي، وشارك فيها كذلك رئيس الحكومة ابراهيم محلب، وأعضاء الحكومة بالكامل وأعضاء مجلس القضاء الاعلى وشخصيات عامة.

وقال السيسي في كلمته “يد العداله الناجزة مغلولة بالقوانين، ولكننا سنعدل القوانين لنحقق العداله بأسرع وقت”.

وأضاف السيسي أن النائب العام هو صوت مصر التي لا يستطع أحد إسكات صوتها، مشددا على أن “هذا العمل الإجرامى (في إشارة إلى اغتيال النائب العام) لن ينال من عزيمة المصريين بل يدعو للإصرار على اقتلاع الارهاب من جذوره.”

وهتف خارج المسجد عدد من المتظاهرين الذين حملوا علم مصر ضد ما اعتبروه الإرهاب الذي أدى إلى مقتل بركات، وأطلقوا هتافات ضد جماعة الإخوان المسلمين، متهمين الجماعة بأنها ترعى الإرهاب.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين قالت في بيان لها في أعقاب مقتل النائب العام إنها ترفض القتل، واصفة الواقع المصري الحالي بأنه “تجاوز الجميع”، وحملت النظام المصري الحالي برئاسة السيسي مسؤولية مقتله.

وقال مصدر قضائي لبي بي سي إن مجلس القضاء الأعلى سيعقد اجتماعا صباح الأحد المقبل لترشيح نائب عام جديد يحل محل بركات.

وتشهد مصر اليوم الثلاثاء استنفارا أمنيا بمناسبة ذكرى احتجاجات 30 يونيو حزيران التي اندلعت عام 2013 وأدت إلى إعلان عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

وكانت الحكومة قد أعلنت اليوم عطلة رسمية وعطلت محطة مترو أنفاق بميدان التحرير ونشرت قوات الأمن في الميادين الرئيسية، تحسبا لأى محاولات للتظاهر.

من جانبه، قرر مجلس إدارة نادي قضاة مصر مخاطبة مجلس الوزراء لإطلاق اسم المستشار هشام بركات، على ميدان رابعة العدوية بمنطقة مدينة نصر.

ونقل جثمان النائب العام الثلاثاء من المستشفى إلى مسجد المشير طنطاوي في ضواحي منطقة مصر الجديدة للصلاة عليه.

وقد انتشرت عربات مصفحة عبر أنحاء القاهرة. وتوافد المعزون على المستشفى لتقديم واجب العزاء.

وأفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية بأن برقيات التعازي من أرجاء العالم تتوالى في أعقاب اغتيال بركات في 29 يونيه/حزيران.

وقالت الوكالة إن برقيات التعازي والتنديد بالهجوم جاءت من الاتحاد الأوروبي، ومن الولايات المتحدة، ودول عربية على رأسها لأردن، والكويت، وقطر، والسعودية.

اثناء خروج جثة النائب العام القتيل من المستشفى
اثناء خروج جثة النائب العام القتيل من المستشفى
زوجة النائب العام وابنته في تشييع جنازته
زوجة النائب العام وابنته في تشييع جنازته

اضف تعليق للنشر فورا