اول بيان من «الجبهة السلفية» بعد انتهاء اليوم الاول لانتفاضة الشباب المسلم

اخبار ليل ونهار – في اول بيان رسمي من الجبهة السلفية المصرية، بعد انتهاء اليوم الاول من فعاليات انتفاضة الشباب المسلم، نشرت الجبهة عبر صفحتها الرسمية على الفيس بوك، تصريحات الدكتور محمد جلال، المتحدث الرسمي للجبهة، والتي ذكر فيها عناصر نجاح وفشل اليوم الاول في المظاهرات.

فيما يلي نص البيان:

في بداية انتفاضة الشباب المسلم نجحنا ولم ننجح :
1_ نجحنا في رفع راية جديدة وعنوان جديد للحراك لم تشهده مصر من قبل ومعطى جديد ستحتاجه الساحة السياسية بمصر في أقرب وقت ممكن .
2_ نجحنا في عودة الشريعة بصورتها إلى الأذهان وإلى الواجهة من الجديد .
3_ كانت التحديات هي خروج الناس بأعداد جيدة في ظل الوضع الأمني وعدم التأجيل وفي نفس الوقت عدم حدوث مجزرة محتملة وهذا قد حدث .
4_ لم نؤجل انطلاقتنا رغم الحشود الأمنية والشكل الأمني المبالغ فيه وخذلان الكثيرين وأصررنا على النزول .
5_ نجحنا في تنقية اسم السلفية مما لحق به من دنس وموالاة للطواغيت .
6_ لو كان قرار التأجيل قرار جيد باعتبار أننا أرهقنا الأمن فالنزول أرهق الأمن أكثر .
7_ لم ننجح في تلبية طموحات الناس والتي كنا نراها أكبر بكثير من الحدث وهذا ما نوهنا إليه .
8_ لم ننجح في إمضاء بعض ترتيبات الحدث بالذات مع الضربات الأمنية المتوالية في صفوفنا والتي استمرت لليلة الفعالية بالإضافة لبعض الترتيبات التي تم عرقلتها في اللحظات الأخيرة بقصد أو بدون قصد .
9_ لم ننجح في تسليط الضوء إعلاميا على فعاليتنا بشكل جيد .
10_ لم ننجح في ظل الضربات الامنية المتتالية في عمل تمايز واضح بين مسيراتنا ومسيرات التحالف فاضطرت بعض المناطق للنزول معا .
سنكمل الطريق .. إلى هوية كاملة ورفض الهيمنة وإسقاط العسكر ..
لا نحتكر الثورة ولا نحتكر الصواب .. وندعو لوحدة حقيقية لشباب التيار الإسلامي تحت راية نقية واضحة ..

اضف تعليق للنشر فورا