انتحار مجند شاب داخل مبنى الاذاعة والتليفزيون لسوء المعاملة

اخبار ليل ونهار – قرر المجند الشاب “شلالي سلامة عبد السلام”، 22 سنة، التخلص من حياته، بعد شعوره بالذل والمهانة على يد مرؤسيه من الضباط، وذلك وفقا لشهادات عدد من زملائه.

وكان قد لقي المجند مصرعه منتحرًا داخل مبنى الإذاعة والتليفزيون بأسوان، وهو أحد المعينين في خدمة تأمين المبنى.

وتلقى مدير أمن أسوان اللواء محمد مصطفى، إخطارًا من مأمور قسم أول يفيد بمصرع المجند (شلالي سلامة عبد السلام)، 22 سنة من محافظة أسيوط، وتابع لقوات الأمن بأسوان منتحرًا داخل إحدى دورات المياه بمبنى الإذاعة والتليفزيون.

اضف تعليق للنشر فورا