زملاء الطالبين المنتحرين بجامعة أسيوط يكشفون اسباب انتحارهم

اخبار ليل ونهار – في حلقة جديدة من مسلسل انتحار الشباب المصري، شهدت محافظة أسيوط حادثتين منفصلتين لطالبين انتحرا، حيث أقدم طالبان من طلاب جامعة أسيوط على الانتحار، أحدهما شنقا، والثانى بإلقاء نفسه فى مياه النيل، فى ظروف غامضة بأسيوط.

تلقى اللواء طارق نصر مدير أمن أسيوط، إخطارا من اللواء خالد شلبى مدير المباحث الجنائية بالمديرية، يفيد وصول بلاغ بانتحار “عبدالرحمن ع٠ م”، “20 عامًا”، طالب بكلية الصيدلة جامعة أسيوط، شنقًا بمنزله بشارع تقسيم البترول بأسيوط، وتم نقل جثته للمشرحة بمستشفى الشاملة بأسيوط.

كما ورد بلاغ من الأهالى بإلقاء الطالب “محمود س.ع “23 عامًا” طالب الفرقة الرابعة بكلية الحقوق، بنفسه فى مياه ترعة الإبراهيمية بأسيوط من أعلى الكوبرى، وتم استخراج جثته، ونقلت للمشرحة بمستشفى الشاملة بأسيوط.

وبسؤال أهل المتوفين فى الواقعتين أقروا بأن الطالبين كانا يعانيان من ظروف نفسية أشبه بالاكتئاب فى الفترة الماضية دون أسباب معلومة.

في حين اكد عدد من زملاء الطالبين انهم يعانيان من اكتئاب شديد بسبب مايحدث في مصر من عمليات قتل واعدام وانتهاكات واعتقالات للالاف من الشباب والفتيات.

اضف تعليق للنشر فورا