المواطنين يتعهدون بعدم سداد الفواتير اعتراضا على انقطاعها في الشتاء

اخبار ليل ونهار – تصاعدت حدة أزمة انقطاع الكهرباء في المحافظات، بالتزامن مع الازمة الخانقة في انابيب الغاز، ما تسبب في استياء المواطنين والتجار والطلاب الذين بدأوا أداء امتحانات نصف العام، وتعهدوا العديد من المواطنين بعدم سداد اي فواتير كهرباء جديدة.

ففي القاهرة والجيزة والاسكندرية شهدت انقطاعات متواصلة للتيار الكهربائي من ساعة وحتى 3 ساعات في بعض المناطق والاحياء.

وفى الشرقية، سادت حالة من الغضب الشديد بين المواطنين، بسبب معاودة انقطاع التيار الكهربائى عنهم بالساعات يوميا، مهددين بعدم دفع الفواتير وقطع الطرق، بعد تعرضهم للخسائر الفادحة، خاصة التجار وأصحاب الحرف والمصانع وأصحاب الصيدليات.

ففى القليوبية، شهدت المحافظة انقطاع التيار، لليوم الرابع على التوالى، لمدة تراوحت بين 60 و90 دقيقة بالتناوب بمختلف المناطق، وسط حالة من التذمر بين المواطنين.

وشكا أولياء الأمور من تضرر أبنائهم التلاميذ من انقطاع التيار، لأنهم يؤدون امتحانات الفصل الدراسى الأول، كما أن امتحانات الشهادة الإعدادية ستبدأ، اليوم، مطالبين الحكومة بسرعة التدخل لاحتواء الأزمة، حرصاً على مستقبل أبنائهم.

وقال مصدر بقطاع الكهرباء بالمحافظة إن مدة الانقطاع أقل من الساعة، وموزعة على جميع القرى والمدن، مشيراً إلى أن قرار قطع التيار لتخفيف الأحمال يصدر من مركز التحكم وليس من شبكات الكهرباء.

وفى كفر الشيخ، شكا الأهالى من الانقطاع المستمر للتيار أكثر من ساعة، في المرة الواحدة، بالتناوب بين الأحياء، وهدد عدد منهم بعدم سداد فواتير الكهرباء إذا استمر انقطاع التيار.

وفى المنوفية، سادت حالة من الاستياء بين الأهالى بسبب الانقطاع المتكرر للتيار، ولجأ أصحاب المحال إلى استخدام المولدات الكهربائية وأضواء الكشافات.

وأرجع المهندس محمد عسل، وكيل وزارة الكهرباء بالمحافظة، سبب الانقطاع المتكرر للتيار إلى الإقبال على تشغيل الدفايات والسخانات الكهربائية ساعات طويلة، مشيراً إلى أن هناك نقصا في الوقود، بالإضافة إلى دخول وحدات توريد الكهرباء في مرحلة الصيانة.

وقال إنه لا يتم قطع الكهرباء عن مستشفيات المحافظة، حرصاً على صحة المرضى.

وفى المنيا، شهد معظم مراكز المحافظة انقطاع التيار، ما أصاب المواطنين بحالة من الغضب، في ظل إجراء امتحانات نصف العام. وكشف مسؤول بكهرباء مصر الوسطى عن تناقص فترات الانقطاع إلى فترتين بدلاً من 3 فترات، بالإضافة إلى تقليل مدة التخفيف، مؤكداً وجود انفراجة لإنهاء الأزمة.

وفى دمياط، شكا عدد من الأهالى وأصحاب ورش تصنيع الأثاث من انقطاع التيار في مراكز فارسكور والزرقا وكفر سعد، ما يتسبب في تعطل أعمالهم وتأثر مذاكرة أبنائهم خلال امتحانات نصف العام.

اضف تعليق للنشر فورا