فقر، الفقر، الديون، العشوائيات، التضخم، الغلاء، غلاء، ارتفاع الاسعار، عشوائيات، ديون، سيدة، صراخ، بكاء

الفيديو الكامل بدون حذف لدهس العامل المصري في الكويت وقتله

اخبار ليل ونهار – الفيديو الكامل بدون حذف لدهس العامل المصري في الكويت وقتله

مشاهد للحظات قبل وبعد دهس وقتل الشاب المصري احمد عاطف، 25 عاما ، في الكويت ، دهسا بسيارة كويتي، بعد مشاجرة مع كويتين .

وقد أعلنت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية الكويتية، أن مشاجرة جماعية وقعت في مجمع تجاري بمنطقة حولي، مساء السبت الماضي، بين عدد من المواطنين ومجموعة من الوافدين من الجنسية المصرية بسبب خلاف جرى بينهم.

وأضافت الداخلية الكويتية في بيان، أن “الواقعة بدأت بمشاجرة عادية داخل المجمع لتتطور إلى تشابك بالأيدي أدى فيما بعد إلى قيام وافدين اثنين من الذين اشتركوا في المشاجرة برفقة أشخاص آخرين باللحاق بالمواطنين إلى خارج المجمع للتعدي بالضرب عليهم بعد حصول المشاجرة فيما بينهم، ما أدى إلى قيام مواطن بدهس اثنين من الوافدين ومواطن ما أسفر عن وفاة وافد وإصابة آخر بكسر في الحوض وإحالة مواطن للمستشفى.

وتابعت: “تمكن رجال الأمن من ضبط المتهمين المتشاجرين وعددهم 14 شخصاً وضبط قائد المركبة الذي قام بالدهس، كما أنه تم تقصي الحقائق فيما يتعلق بهذه الواقعة والتحريات جارية لمتابعة القضية واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المشتركين فيها”.

وقد قررت السلطات الكويتية إبعاد كل المصريين المشاركين في المشاجرة التي أسفرت عن مصرع شاب مصري دهسه مواطن كويتي، وإصابة 3 آخرين.

حيث اصدر وزير الداخلية الكويتي محمد الخالد، تعليمات بإبعاد كل من حرّض أو شارك من الوافدين بشكل مباشر أو غير مباشر بالمشاجرة، التي ذهب ضحيتها شخص مصري مساء السبت الماضي، موضحة أنّه سيتم الإبقاء على المتهمين الأساسيين، لحين استكمال التحقيقات والإجراءات القانونية وتقديمهم للعدالة.

وكشف المُحامي بندر، محامي المصريين في القضية، عبر حسابه على «إنستجرام»، أن «عددًا من مواطني الكويت (سخروا) من المصري داخل محله في منطقة (حوالي) بالقرب من مجمع الرحاب، فأخرجهم المواطن المصري من محله، وطردهم».

وأضاف: «الكويتيين قالوله (إذ أنت رجال لا تصكر المحل شوية وجايين، فردوا معاهم 15 كويتي وكسروا المحل وكسروا الموظفين اللي بالمحل، ومعاهم المصري)، ولكن الإعلام الكويتي غير بالواقعة كلها»

وذكرت صحف كويتية أن المشاجرة كانت بين 4 كويتيين و15 مصريًا، بالقرب من مجمع الرحاب في منطقة حولي، وقُتل وافد مصري، ودهس ٣ آخرون نقلوا على أثرها إلى مستشفى مبارك، وألقت أجهزة الأمن القبض على الجناة في الواقعة.

وكشفت مصادر أن الخلاف وقع بسبب سعر «لعبة» كان كويتيون ينوون شراءها من مجمع الرحاب التجاري من محل يعمل فيه الوافدون المصريون قبل أن تتطور عندما قام أحد الكويتيين بدهس ثلاثة وافدين مصريين عمداً.

وطالبت الجالية المصرية بالكويت، وزارة الخارجية برد حاسم وقوي لاسترجاع حق المصري المقتول، وكتبت صفحة «المصريين بالكويت» على «فيس بوك»: «ما زلنا بانتظار بيان الخارجية المصرية عن دهس ووفاة أحد المصريين بالكويت، جيبولنا حقنا، إنا لله وإنا إليه راجعون».

اضف تعليق للنشر فورا