العطش ، الماء ، المياه ، الجفاف ، درجة الحرارة اليوم ، الحر ، الموجة الحارة

حكومة السيسي تلجأ لتحلية مياه الآبار الجوفية لمواجهة مظاهرات العطش

اخبار ليل ونهار. حكومة السيسي تلجأ لتحلية مياه الآبار الجوفية امواجهة مظاهرات العطش

في حين يتزايد الغضب الشعبي بين المصريين، نتيجة تواصل انقطاع مياه الشرب في اغلب المحافظات، وهو الامر الذي تسبب في خروج مظاهرات غاضبة بجراكن المياه لاول مرة في تاريخ مصر، وذلك وسط حرارة الصيف الملتهبة وصيام ايام رمضان المعظم، لجأت حكومة السيسي في التفكير بتحلية مياه الآبار الجوفية لسد العجز الكبير المتزايد في مياه الشرب، خاصة مع اقتراب افتتاح وتشغيل سد النهضة الاثيوبي.

وزارة الري

كشفت مصادر مسئولة فى وزارة الرى عن أن الوزارة بدأت وضع خطة للتكيف مع العجز المائى المتوقع نتيجة سد النهضة، ونقص حصة الفرد المصرى من مياه النيل، وتتضمن الخطة توفير 14 مليار متر مكعب، من المتوقع تناقصها خلال المرحلة المقبلة بفعل سد النهضة الإثيوبى، خاصة مع بدء المرحلة الأولى من عملية تخزين المياه خلف بحيرة السد، وعقب الانتهاء من الدراسات الفنية الخاصة به.

شاهد ايضا

مظاهرات العطش بالمحافظات بجراكن المياه احتجاجا على انقطاع المياه

وقال الدكتور محمد عبدالعاطى وزير الرى، فى بيان للوزارة أمس، إن «كل الوزارات المعنية تشارك فى الخطة القومية لإدارة الموارد المائية وترشيد استخدام المياه خلال الفترة المقبلة، مضيفاً أن «أحد محاور الخطة هو تحلية مياه الآبار الجوفية لإعادة استخدامها فى الزراعة».

من جانبه، قال الدكتور هانى رسلان، نائب رئيس مركز الأهرام للدراسات السياسية، إن كمية المياه التى تخزنها المرحلة الأولى من سد النهضة تبلغ 14 مليار متر مكعب، لافتاً إلى أنه لا توجد عقبات أمام إثيوبيا للتخزين. وطالب «رسلان» بتحرك سياسى من الخارجية المصرية لتنفيذ اتفاق المبادئ الموقع بين حكومات الدول الثلاث وإتمام الدراسات الفنية الخاصة بالسد التى تحدد كمية المياه المخزنة وعدد سنوات الملء. وغرّمت الولايات المتحدة الحكومة الإثيوبية 6.5 مليون دولار أمريكى بسبب سد النهضة، ومن المقرر أن تدفع شركة الطاقة الكهربائية الإثيوبية الغرامة، بسبب اتهامات ببيع سندات لتمويل إنشاء سد النهضة بشكل غير صحيح لمقيمين فى الولايات المتحدة.

مظاهرات العطش تضرب مصر

تواصلت أزمة انقطاع المياه في اغلب المحافظات، وسط غضب واحتجاجات المواطنين، ففى الدقهلية، تظاهر مئات المواطنين من 8 قرى فى مركز السنبلاوين بـ«الجراكن» الفارغة، أمام مبنى المحافظة أمس، احتجاجاً على استمرار انقطاع المياه عنهم منذ 15 يوماً، وهددوا بالاعتصام أمام مبنى المحافظة حتى تعود المياه. وأكدت شركة مياه الشرب بالدقهلية، فى خطاب لرئاسة مركز السنبلاوين أن «سبب انقطاع المياه انخفاض حصة مياه النيل، ومنسوب المياه فى الترع»، وطالبت الأهالى بترشيد الاستهلاك.

كما شهدت عدة محافظات اخرى، قيام الاهالي بقطع الطرق، احتجاجا على انقطاع مياه الشرب بشكل متواصل.

اضف تعليق للنشر فورا