السعودية تستقبل قيادي قطري مقربا من الإخوان المسلمين

اخبار ليل ونهار – في تأكيد جديد على تغير الموقف الرسمي السعودي، تستضيف السعودية الداعية والفقيه المعروف الدكتور علي محي الدين القرة داغي، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والذي يصنف في الخليج على نطاق واسع بأنه مقرب من جماعة “الإخوان المسلمين”.

وأعلن “الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين” عن سفر أمينه العام الدكتور علي القره داغي – الليلة متوجهًا إلى المملكة العربية السعودية للمشاركة في فعاليات مؤتمر رابطة العالم الإسلامي الخاص بالتصدي للإرهاب.

علي محي الدين القرة داغي
علي محي الدين القرة داغي

كذلك سوف يشارك في المؤتمر الخاص بالهيئة العالمية لعلماء المسلمين حيث سيقدم بحثاً مفصلاً حول “الإرهاب الدولي ومنهج الإسلام في علاجه” .

جدير بالذكر أن كثيرًا من المحللين والمراقبين لتطورات الأوضاع في الجزيرة العربية أشاروا إلى بواد تغيير في الموقف السعودي تجاه المعادلات الإقليمية الأخيرة وخاصة موضع جماعة الإخوان، خاصة بعد أحداث اليمن والانقلاب الحوثي الذي يهدد المملكة بشكل كبير.

وكانت الإمارات قد شنت حملة عنيفة على الاتحاد الذي يرأسه الشيخ يوسف القرضاوي، وقامت بتصنيفه كمنظمة إرهابية، ضمن الإعلان الرسمي الذي أصدرته قبل عدة أشهر بتصنيف التنظيمات والمؤسسات الإرهابية في العالم، وهو الأمر الذي يضفي المزيد من الإثارة على استضافته في السعودية، على الرغم من كونه يرأس مؤسسة تصنفها الإمارات على أنها منظمة إرهابية.

يذكر ان الدكتور “القره داغي” ولد بمنطقة القره داغ – محافظة السليمانية – كردستان العراق وهو قطري الجنسية. وهو من أسرة علمية يرجع نسبها إلى الحسين، عليه السلام.

ومن اخر التغريدات، التي كتبها الدكتور “القره داغي”، على حسابه الشخصي على تويتر:

“مصر تتهم قطر بدعم الإرهاب” في عُرف الانقلابيين أصبح الحفاظ على سيادة الدول إرهاباً ! وقول كلمة الحق دعماً للإرهاب !

كما اعاد الدكتور “القره داغي”، نشر تغريدة لاحد النشطاء، نشر فيها عددا من ضحايا عدوان قوات السيسي على مدينة درنة الليبية:

اضف تعليق للنشر فورا