الراقصة شمس البارودى لـ«السيسي»: فوضتك علشان ترّجع لي «كابينات» المنتزة

اخبار ليل ونهار – طالبت الراقصة السابقة شمس البارودي، من الرئيس عبد الفتاح السيسي حمايتها من قرار وزارة السياحة التي قررت مؤخرا إخلاء 377 كابينة بالمنتزه، التى تعود ملكيتها لعدد من رجال الأعمال وعدد من الفنانين بالقوة الجبرية.

وقد نشرت الإعلامية رولا خرسا، على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، رسالة من الراقصة السابقة شمس البارودى، وزوجة الممثل حسن يوسف، موجهة للرئيس عبدالفتاح السيسى، تناشده بإعادة النظر فى قرار نزع ملكيات كبائن المنتزه التى طالتها هى وزوجها الفنان حسن يوسف.

وجاء فى نص الرسالة: “أنا شمس الملوك جميل البارودى، أنادى على أى منبر وأجهر بكل ما يعترينى من ألم؛ يا سيادة الرئيس لن أسمح لنفسى بالصمت فى عهدك أرمى ظلما وزوجى “حسن يوسف”، وأكتفى كما حدث فى العهود السابقة باحتسابى لله (وقولى حسبى الله ونعم الوكيل)، نعم هو حسبى وحسب سيادتك ولكننى فى العهد الجديد فوضتك لحمايتى فأرجوك بحق حبك لله ورسوله أن تحمينا”.

وأضافت “ولأن أفضل المشاعر وأصدقها تخرج من بوتقة الألم.. ولأن الكلمة هى السهم النافذ من القلب إلى من أوجعك، يحزننى ويعتصر قلبى وجعا أن حبنا وإيماننا باختيارنا لمن يحمينا من بطش أهواء بعض أصحاب النفوذ، إننى لا أريد أن أصدق أنى أصفع صفعة غدر ومن أحببته لا يحمينا من هذه الصفعة”.

وأكدت البارودى: “فمرة أخرى بعد كل ما حدث ينكل بنا ونرمى بتهم بهتانا وزورا وتكمم أفواهنا ولا نجد منفذا يسمح لنا فيه بالدفاع عن أنفسنا وتوضيح حقيقة وضعنا وموقفنا الذى لا تشوبه شائبة مما يدعى علينا به؛ لا لن أقول خدعت أبدا فحدسى لا يكذبنى؛ ولكن ألم أفوضه ليحمينى فى هذه الأيام الحوالك”.

كانت وزارة السياحة قد قررت مؤخرا إخلاء 377 كابينة بالمنتزه، التى تعود ملكيتها لعدد من رجال الأعمال وعدد من الفنانين بالقوة الجبرية.

اضف تعليق للنشر فورا