الدولة الاسلامية، تنظيم داعش، انصار بيت المقدس، ولاية سيناء

فيديو.. الدولة الاسلامية تعلن مسئوليتها عن قتل 38 سائح اغلبهم من بريطانيا في تونس

اخبار ليل ونهار – أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم على المنتجع السياحي في تونس.

وكان تنظيم “الدولة الإسلامية” قد طلب من أتباعه زيادة الهجمات خلال شهر رمضان، ولكن لم ترد معلومات حتى الآن بشأن ما إذا كان التنظيم يقف خلف تلك العملية.

إلا أن مواقع التواصل الاجتماعي المقربة من تنظيم الدولة امتدحت العمل وابرزت صورة لشخص قالوا إنه منفذ الهجوم.

وقد أفاد رئيس الوزراء التونسي احبيب الصيد أن معظم ضحايا الهجوم على المنتجع السياحي، والذين بلغ عددهم 38 شخصا، يحملون الجنسية البريطانية.

وجرى التأكد من هوية خمسة بريطانيين على الأقل بين الضحايا حسب وزارة الخارجية البريطانية، التي لفتت الانتباه إلى احتمال ارتفاع العدد، ولم تعلن أسماء حتى الآن.

وقد بادرت شركات سياحية بريطانبة إلى إرسال طائرات لإعادة 2500 سائح بريطاني من تونس، وبدأت الدفعة الأولى بالوصول صباح السبت.

وستجتمع حكومة الطوارئ البريطانية المصغرة (كوبرا) برئاسة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون في وقت لاحق لمناقشة سبل الرد على الهجوم.

وكان مستجمون تونسيون وبريطانيون وألمان وبلجيكيون وفرنسيون وإيرلنديون بين ضحايا الهجوم.

وأعلن الصيد أن حكومته تعتزم اغلاق نحو 80 مسجدا غير خاضعة لسيطرة الدولة خلال اسبوع لتحريضها على العنف كاجراءات مضادة في أعقاب الهجوم على أحد فنادق مدينة سوسة شرقي تونس الذي أسفر عن مقتل 38 شخصا واصابة 36.

وكان الرئيس التونسي باجي قائد السبسي قد توعد باتخاذ اجراءات “قاسية لكنها ضرورية” إثر الهجمات التي وقعت في مدينة سوسة التونسية.

وقتل في الهجوم 38 شخصا، على الأقل، معظمهم من الأجانب وجرح 36 شخصا آخر في هجوم على شاطئ منتجع في المدينة، بحسب وزارة الصحة التونسية.

وقال مسؤولو الأمن إن مهاجما بدا كأحد السائحين لكنه أخفى بندقية تحت مظلته، وراح يطلق النار على من في الشاطئ ثم دخل إلى الفندق مستمرا في اطلاق النار أثناء مروره على حمام السباحة.

إلا أن أجهزة الأمن تمكنت من قتله في تبادل لإطلاق النار معه. وقالت السلطات إنه كان طالبا غير معروف لديها.

وقال السائح البريطاني إنه طُلِب منه وسياح آخرين أن يحتموا في الجزء المخصص لموظفي الفندق ولا يغادروه حتى يتم التأكد من أن الوضع آمن بشكل كامل.

وزار تونس في عام 2013 نحو 6 ملايين سائح، حسب البنك الدولي. وقالت وزارة الخارجية البريطانية إن 424,000 سائح بريطاني زاروا تونس خلال السنة الماضية.

اضف تعليق للنشر فورا