الدولة الإسلامية تقترب من السيطرة بالكامل على الرمادي

اخبار ليل ونهار – اكدت الأنباء الواردة من العراق بأن تنظيم “الدولة الإسلامية” يحاولون الان الاستيلاء بالكامل على مدينة الرمادي في محافظة الأنبار، غربي البلد.

وكان قد نجح التنظيم في السيطرة على أجزاء واسعة من غربي وشمالي العراق بما فيها مدينة الموصل وهي ثاني أكبر مدينة في العراق بعد العاصمة بغداد.

وكان مسلحو “الدولة الإسلامية” سيطروا على أجزاء واسعة من الرمادي لبعض الوقت لكن قبل فجر الجمعة بدأوا في شن هجوم جديد على القوات الحكومية والمقاتلين العشائريين المساندين لها الذين يسيطرون على باقي أجزاء المدينة.

وتشير التقارير إلى أن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية يطلقون النيران من أعلى سطوح المباني على القوات الحكومية والميليشيات التي تساندها، الأمر الذي يؤدي إلى استهداف المباني الحكومية.

ومن جهة أخرى، قالت قيادة قوات التحالف إن المقاتلات الجوية وجهت 30 ضربة جوية ضد مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا منذ يوم الأربعاء الماضي.

وكان مسلحو تنظيم “الدولة الإسلامية” شنوا هجوما على منطقة المضيق في مدينة الرمادي والخالدية بينما تتصدى لهم القوات الأمنية ومقاتلو العشائر من البو فهد وعشائر أخرى لهذا الهجوم، حسب مسؤولين محليين.

ويعد هذا الهجوم الأعنف من نوعه إذ استخدم مسلحو التنظيم خلاله جميع أنواع الأسلحة ومن ضمنها ثلاث سيارات نوع همر مفخخة يقودها انتحاريون على مركز للقوات اﻻمنية من دون معرفة حجم الخسائر.

واكد مصدر أمني أن جميع العشائر الموجودة في تلك المناطق تساند القوات اﻻمنية.

وكانت تقارير أولية أفادت بأن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية هاجموا الرمادي من ستة محاور واشتبكوا مع قوات الأمن بالقرب من مجمع المباني الحكومية في المدينة.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تشن القوات الأمنية وأبناء العشائر لليوم الثاني على التوالي هجوما واسعاً على منطقة الدولاب التابعة لقضاء هيت غربي الانبار والمناطق المجاورة لها.

وأكد مصدر عسكري أن القوات الامنية حققت تقدما وكبدت عناصر التنظيم خسائر فادحة في اﻻرواح والمعدات.

وفي تطورات أخرى، وقع انفجار مزدوج بسيارتين مفخختين استهدفا جامعة تكريت في المدينة كما اندلعت اشتباكات بمحيطها.

وأفادت مصادر امنية بان مسلحين يمنعون الدخول والخروج من مدينة تكريت في محافظة صلاح الدين، ويقومون بتفخيخ جسر تكريت الذي يربط المدينة بالجهة الشرقية.

واضافت المصادر ان المسلحين يستخدمون اجهزة الثريا للاتصال بعد انقطاع الاتصالات في تكريت.

وافادت مصادر طبية بان مستشفيات الموصل تسلمت 3 جثث لمسلحي الدولة الإسلامية سقطوا بغارة جوية على معاقلهم في قضاء الشرقاط ضمن محافظة صلاح الدين.

واعلنت مصادر امنية ان اربعة من عناصر تنظيم الدولة قتلوا في غارة جوية على معاقلهم غربي الموصل.

اضف تعليق للنشر فورا