الدولار يشتعل ويقترب من 8 جنيهات بعد رد الوديعة القطرية

اخبار ليل ونهار – اشتعلت اسعار صرف الدولار امام الجنيه المصري، بعد قيام الحكومة المصرية برد الوديعة القطرية الى الدوحة، والبالغة 2.5 مليار دولار.

وقد رصدت وكالة اخبار ليل ونهار، صعود سعر الدولار في محلات الصرافة الى 7.75 جنيها، حيث تتعامل محلات الصرافة بنفس اسعار السوق الموازي او مايسمى السوق السوداء، بعيدا عن الاسعار التي يصدرها البنك المركزي المصري، الذي يصدر ارقاما بعيدة عن ارض الواقع، حيث بلغ متوسط سعر صرف الدولار الأمريكى أمام الجنيه المصرى، حسب بيانات البنك المركزي، 7.1446 جنيه للشراء و7.1766 جنيه للبيع.

كما سجل الجنيه الإسترلينى 11.2462 جنيه للشراء و11.2981 جنيه للبيع، وسجل الفرنك السويسرى 7.4152 جنيه للشراء و7.4523 جنيه للبيع، وبلغ الين اليابانى “100 ين” 6.0768 جنيه للشراء و6.1046 جنيه للبيع، وسجل سعر صرف اليوان الصينى 1.1638 جنيه للشراء و1.169 جنيه للبيع.

وعلى مستوى أسعار صرف العملات العربية مقابل الجنيه، بلغ سعر صرف الريال السعودى 1.9039 جنيه للشراء و1.9126 جنيه، وسجل الدينار الكويتى 24.5382 جنيه للشراء و24.6652 جنيه للبيع، وسجل الدرهم الإماراتى 1.9451 جنيه للشراء و1.9539 جنيه للبيع.

وكانت الحكومة المصرية، قد ردت مصر وديعة بقيمة 2.5 مليار دولار إلى قطر، بحسب مسؤولين بالبنك المركزي المصري.

بهذا يصل إجمالى ما ردته مصر إلى قطر حتى الآن 8.5 مليار دولار، حسبما أفاد موقع التلفزيون الرسمي نقلا عن وكالة الأنباء الرسمية.

وأفادت وكالة رويترز للأنباء بأن إجمالي ما ردته مصر حتى الآن ستة مليارات دولار.

ويتبقى على مصر سداد وديعة أخرى بقيمة 500 مليون دولار، من المقرر أن يتم ردها خلال عام 2015.

وساعدت قطر الاقتصاد المصري في أعقاب الانتفاضة التي انتهت بإقصاء الرئيس الأسبق حسني مبارك عن الحكم في عام 2011.

لكن منذ العام الماضي، ساءت العلاقات بين القاهرة والدوحة بعدما عزل الجيش – بقيادة الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي – الرئيس محمد مرسي، الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

ومنذ عزل مرسي، ساعدت دول خليجية أخرى مصر، حيث قدمت السعودية والإمارات والكويت مساعدات بقيمة 10.6 مليار دولار في السنة المالية الماضية.

اضف تعليق للنشر فورا