الاخوان المسلمين ، الاخوان ، الأخوان المسلمين ، اخواني ، الاخواني

الداخلية تلغي عزاء نجل «حسن البنا» خوفا من اعداد الحضور

اخبار ليل ونهار. «الداخلية» تلغي عزاء نجل «حسن البنا» خوفا من اعداد الحضور

أعلنت عائلة مؤسس جماعة الإخوان المسلمين حسن البنا ، عصر اليوم الأحد 7/2/2016، إلغاء عزاء نجله «سيف الإسلام»، بسبب رفض وزارة الداخلية، وفق بيان لها.

وبحسب بيان بعنوان “إلغاء عزاء الأستاذ الفقيد أحمد سيف الإسلام حسن البنا”، جاء فيه: ” تعلن عائلة البنا، إلغاء العزاء في فقيدها الأستاذ أحمد سيف الإسلام، والذي كان من المقرر أن يقام اليوم عقب صلاة المغرب، في مسجد الإيمان بمكرم عبيد بمدينة نصر.

وأضافت عائلة حسن البنا: «قامت وزارتي الداخلية والأوقاف، أمس، بإلغاء إقامة العزاء بمسجد عمر مكرم بمدينة نصر، وأعلنت وزارة الأوقاف أنها لن تستضيف العزاء في أي من المساجد التابعة للدولة».

وقالت: «وزارة الداخلية والحكومة تدفع العائلة دفعًا لإقامة عزاء فقيدها في الشارع، بعد إغلاقها أبواب مساجد الدولة كافة في وجهها، ولكنها لن تستطيع تحمل مسؤولية أمان جموع المعزيين، ولا كلفة تعرضهم لأي خطر، وعليه، تؤكد العائلة إلغاء عزاء فقيدها اليوم».

اسباب الرفض

لم تعلن الداخلية عن اسباب الرفض، ولكن مؤشرات ماظهر في يوم تشييع جنازته في مسجد الرحمن الرحيم بالقاهرة، يوحي ان اعداد الحضور ستكون ايضا كبيرة في يوم العزاء، بل قد تكون اكبر عن يوم الجنازة، حيث كثيرا مايكون الحضور في العزاء اكبر في عدد الحضور عن الجنازة، نظرا لان مراسم الجنازة تكون سريعة ولايتمكن الكثير من اللحاق بها او قد لايكون قد علم بالوفاة.

ظروف تشييع جنازة سيف الاسلام

وكان قد توفى أمس الأول الجمعة، أحمد سيف الإسلام، نجل مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، حسن البنا، وشهدت مراسم تشييع جنازته ودفنه حضورا كبيرًا، وتواجدًا أمنيًا كما حدث مع جنازة والده مؤسس جماعة الإخوان، وقد غاب عنها رموز الجماعة بسبب الظروف الأمنية التي تواجه الجماعة التي تم حظرها في ديسمبر 2013 وتواجه قياداتها ملاحقات وأحكام ومصادرة لأموالها وممتلكاتها.

وظهر الجمعة، أديت صلاة الجنازة، في مسجد “الرحمن الرحيم”بشارع صلاح سالم على سيف الإسلام، الذي فارق الحياة، عن عمر يناهز 82 عامًا.

ونعت جماعة الإخوان المسلمين، سيف الإسلام، الذي شغل عضوية مجلس الشورى بها، وكذلك الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وأسرة الرئيس السابق محمد مرسي، في بيانات وتغريدات على مواقع التواصل الاجتماعي.

أحمد سيف الإسلام حسن البنا
أحمد سيف الإسلام حسن البنا

نبذة عن سيف الاسلام

هو الابن الوحيد للراحل حسن البنا، وولد سيف الإسلام في 22 نوفمبر 1934، وتخرج من كلية الحقوق عام 1956، وحصل على الشهادة الجامعية من جامعة القاهرة، كلية دار العلوم في 1957، ليعمل بعد ذلك بمجال المحاماة، وانتخب أحمد سيف الإسلام، عضوًا بمجلس الشعب المصري في 1987، وشغل منصب أمين عام نقابة المحامين المصرية عام 2001، كما كان عضوا بمجلس الشورى العام لجماعة الإخوان.

واعتقل الفقيد عام 1965 وأفرج عنه مع تحديد إقامته في منزله عاما، ثم اعتقل مرة أخرى وخضع لمحاكمة عسكرية عام 1969 وحكم عليه بالسجن عشر سنوات، قضى منها أربعا حتى خروجه في الفاتح من أكتوبر 1973.

ودخل سيف الإسلام في صراع مع المؤلف وحيد حامد بسبب مسلسل “الجماعة” الذي تناول حياة والده مؤسس الإخوان، وتطور الأمر ووصل إلى القضاء حيث رفع كل طرف قضية على الآخر.

اضف تعليق للنشر فورا