الداخلية تحظر على الضباط استخدام الفيس بوك

اخبار ليل ونهار – في حالة متزايدة من الخوف والهلع، شددت وزارة الداخلية على الضباط بعدم استخدام شبكة التواصل الاجتماعي الفيس بوك، الا في اضيق الحدود، كما طالبتهم بعدم نشر اي صور شخصية لهم.

ومن جانبه، طالب اللواء محمد نور الدين، مساعد وزير الداخلية الأسبق، أجهزة الأمن وجميع الأجهزة الرقابية بتوعية الضباط والأفراد بأهمية عدم نشر صورهم بالزي الميري على حساباتهم الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وقال نور الدين، في تصريحات صحفية إن “الضباط وطلبة الكليات العسكرية والجنود لا بد أن يكون لديهم حس أمني ونوع من التوعية والدفاع النفسي أولًا، حيث إنه ليس مسؤولا عن نفسه فقط بل عن أسرته وأقاربه ودائرة معارفه وأصدقائه”.

وأكد نور الدين، أن الكثير من طلبة الكليات العسكرية والمجندين والضباط صغار السن يكون لديه الرغبة في التقاط صورًا لنفسه مع الأصدقاء بالبدلة العسكرية ونشرها على موقع “فيس بوك”، منوهًا أن هذا يعرض حياتهم للخطر، ويجب أن يدركوا الوضع الخطير التي تمر به البلاد.

وعن البيان الصادر عن وزارة الداخلية وتم توزيعه على مديريات الأمن والأقسام بشأن عدم نشر الضباط بالوزارة لصورهم بالزي الميري على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قال نور الدين: “ما فعله اللواء محمد إبراهيم يعتبر إجراء احترازي لعدم تتبع ضباط الشرطة من قبل التنظيمات والجماعات الإرهابية”.

وأضاف أنه رغم صدور البيان متأخرًا لكنه جيد وهو أفضل من ألا يصدر في ظل التحريض على العاملين بالوزارة من القنوات التي تبث من تركيا، قائلًا: “لا بد أن نعلم جيدًا أننا في حالة حرب”.

اضف تعليق للنشر فورا