السيسي الجيش

التفجيرات بعد التسريبات .. قاعدة مصرية جديدة

اخبار ليل ونهار – قاعدة أصبحت من المسلمات في مصر، فبعد كل تسريب جديد للرئيس عبدالفتاح السيسي، عليك أن تنتظر تفجير أو مذبحة في اليوم التالي، وذلك يتوقف حسب مدى قوة وخطورة التسريبات، وكما يقول قانون نيوتن الثالث «لكل فعل رد فعل مساو له في المقدار»، أصبح القانون المصري الجديد «لكل تسريب .. تفجير مساو له في المقدار».

فكما يتذكر الجميع مذبحة الدفاع الجوي، التي وقعت في اليوم التالي من تسريب السيسي عن الخليج، جاء اليوم التفجير الذى استهدف محكمة النقض بدار القضاء العالى، بعد تسريب جديد لمكتب السيسي، يكشف عن دور الإمارات الواضح في أحداث 30 يونيو، من تمويل حركة تمرد والتي ما هي إلا أداة مخابراتية، بجانب تمويل بعض الكيانات السياسية التي شاركت في 30 يونيو.

اضف تعليق للنشر فورا