فقر، الفقر، الديون، العشوائيات، التضخم، الغلاء، غلاء، ارتفاع الاسعار، عشوائيات، ديون، سيدة، تسول، التسول

البنك المركزي المصري يحذر: تراجع احتياطي النقد الأجنبي 2 مليار دولار في شهر فقط

اخبار ليل ونهار. البنك المركزي المصري يحذر: تراجع احتياطي النقد الأجنبي 2 مليار دولار في شهر فقط

كشف البنك المركزي المصري، اليوم 7.8.2016، إن احتياطي مصر من النقد الأجنبي تراجع بشكل كبير إلى 15.536 مليار دولار في نهاية يوليو، بعد أن كان 17.546 في نهاية يونيو.

وكانت مصر تمتلك نحو 36 مليار دولار من احتياطي النقد الأجنبي قبل ثورة 2011، التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وتشهد مصر حاليا حالة من الانهيار الاقتصادي التام، يتمثل في توقف تام لحركة السياحة والاستثمار، وامتناع اغلب المصريين بالخارج من ارسال تحويلات مالية كبيرة مثل السابق، مما تسبب في وصول سعر الدولار الى 13 جنيها، مع حالة غير مسبوقة من ارتفاع اسعار جميع السلع والخدمات.

بالفيديو.. صحفي امام نقابة الصحفيين يصرخ: السيسي خاين وباع ودمر مصر

وزاد نزيف احتياطات النقد الأجنبي في يوليو مع سداد آخر المبالغ المستحقة لدولة قطر وهو مليار دولار، إضافة إلى سداد التزامات المديونية الخارجية في نطاق نادي باريس بقيمة 720 مليون دولار في نطاق نادي باريس.

وأثر نقص الدولار على نشاط الأعمال في مصر التي تعتمد كثيراً على الاستيراد، ما أسفر عن تكدس البضائع في الموانئ وتراجع ثقة المستثمرين.

ويعمل البنك المركزي على ترشيد استخدام احتياطيه من الدولار من خلال مبيعات أسبوعية منتظمة تحافظ على قيمة الجنيه المصري عند مستوى غير حقيقي يجعل الدولار يعادل 8.78 جنيه.

بالفيديو.. العلاقة بين السيسي وجحا والحمار وتفريعة قناة السويس

وخفضت مصر قيمة الجنيه بنسبة 13% في مارس، في سعي لتقليل الفجوة بين الأسعار الرسمية وتلك الموازية التي بلغت فيها قيمة الدولار نحو 12.5 جنيه الأسبوع الماضي. لكن ذلك لم ينجح في زيادة السيولة الدولارية أو تقليص الفجوة.

وتعد الوظيفة الأساسية للاحتياطي من النقد الأجنبي لدى البنك المركزي، بمكوناته من الذهب والعملات الدولية المختلفة، هي توفير السلع الأساسية وسداد أقساط وفوائد الديون الخارجية، ومواجهة الأزمات الاقتصادية في الظروف الاستثنائية.

اضف تعليق للنشر فورا