الأهالي يرشقون قسم بولاق الدكرور بالطوب والزجاج بعد وفاة محتجز بداخله

اخبار ليل ونهار -في حلقة جديدة من مسلسل وفاة المعتقلين والمحتجزين داخل اقسام الشرطة، توفي شخص داخل غرفة الحجز بقسم شرطة بولاق الدكرور، ما دفع ذويه إلى مهاجمة القسم وإلقاء الطوب والزجاجات الفارغة عليهـ بعد اتهامهم لقيادات القسم أنهم سبب وفاة ابنهم.

وقامت عناصر من الأمن المركزي والقوة الموجودة بالقسم بإطلاق بعض الطلقات في الهواء لتفريقهم وإبعادهم عن القسم. وصرح مصدر بالقسم بأنهم أخطروا النيابة العامة ضرورة نقله إلى المستشفى حيث إنه يعاني من الألم ببطنه، وبالفعل تم نقله للمستشفى وبعد مرور 6ساعات عاد مرة أخرى إلى الحجز وبعد مرور مدة قصيرة توفى داخل الحجز.

ونقل جثمان المتوفى إلى مستشفى بولاق الدكرور لتشريحه ومعرفة سبب الوفاة، حيث إن القسم يزعم أن الوفاة طبيعية، وذووه يؤكدون أن القسم هو السبب في الوفاة.

اضف تعليق للنشر فورا