إنتحار رجل أعمال روسي بسبب إنهيار عملة الروبل

أخبار ليل ونهار – يبدو أن الإنتحار بسبب الظروف الإقتصادية هو العامل المشترك بين مصر وروسيا الآن، فبعد انهيار الروبل الروسى والذي وضع السياسة الاقتصادية لحكومة موسكو بين المطرقة والسندان، بسبب الانخفاض المستمر فى أسعار البترول، وتشديد العقوبات الغربية المفروضة على بنوك موسكو وشركاتها.

قام رجل الأعمال إيفان شيرفاشيدز، بإطلاق النار على نفسه بسبب معاناته من الضغط النفسي من الإنخفاض الحاد للروبل. وأظهرت كاميرا المراقبة للفندق الذي كان يقيم فيه لحظة إطلاق النار على نفسه.

يذكر أن الروبل الروسى هبط بأكثر من %50 مقابل الدولار الأمريكى خلال العام الحالى، منها %20 هذا الأسبوع حتى الان و%11 أمس، فى أكبر انخفاض يومى منذ الأزمة الروسية فى عام 1998.

ويتوقع المحللون أن يؤدى تفاقم أزمة الروبل إلى تقويض القبضة الحديدية التى يسيطر بها الرئيس فلاديمير بوتين على روسيا، لأنه المسئول أساسًا عن أزمة أوكرانيا بغزوه شبه جزيرة القرم فى مارس وتعريض البلاد للعقوبات الاقتصادية والمالية مما سيؤدى إلى وقوع الاقتصاد فى براثن الركود.

اضف تعليق للنشر فورا