قصف صاروخي، عدوان، اسرائيل، غزة، فلسطين، المقاومة الفلسطينية، حماس، شهداء

إسرائيل تحذر من إغتيال مدرب غانا الإسرائيلي في مصر

“الإرهاب المصري يستهدف المدرب الإسرائيلي”، كان هذا عنوان تقرير للقناة السابعة في التلفزيون الإسرائيلي “عاروتس شيفع”، زعمت فيه أن “خلية إرهابية مصرية خططت لاغتيال مدرب غانا الإسرائيلي أفرام جرانت”.

بهذه الطريقة ضخمت وسائل الإعلام الإسرائيلية ما نشرته صحف ومواقع مصرية حول “مخاوف” الجهاز الفني للمنتخب المصري من رفع أي لافتة عدائية تجاه مدرب منتخب غانا أو إحراق الجماهير علم إسرائيل في المباراة التي تجمع الفريقين يوم 13 نوفمبر المقبل، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن مباريات الجولة الثانية في تصفيات كأس العالم بروسيا 2018، خاصة وأن هذا من شأنه أن يعرض المنتخب المصري لعقوبة اللعب خارج الأرض بسبب الإشارات السياسية.

“عاروتس شيفع” تابعت في تقريرها :”بعد أسبوعين تجري المباراة بين المنتخبين بالإسكندرية في مصر، في وقت طالبوا في غانا بعدم إقامة المباراة على أرض مصر، بدعوى وجود مخاوف من استهداف المدرب الإسرائيلي أفرام جرانت”.

عاروتس شيفع: الإرهاب المصري يخطط لاغتيال مدرب غانا الإسرائيلي

واستطردت القناة :”رُفض الطلب الغاني على الفور، لكنهم هناك أدركوا فداحة الأمر على ما يبدو، عندما أفادت وسائل إعلام مصرية صباح اليوم الثلاثاء، بتخطيط خلية إرهابية مصرية لاغتيال جرنات أثناء المباراة”.

وزعم التقرير أن “اتحاد الكرة المصري كشف خلال الأيام الماضية عن خلية خططت لاستهداف المدرب الإسرائيلي لمنتخب غانا، وجمع أعضاء الخلية معلومات عن المدرب، بما في ذلك مكان إقامته في مصر بعد وصوله مع المنتخب الغاني”.

وختم بالقول إن “أعضاء الخلية” خططوا أيضا لاستقبال عدائي لجرانت لاسيما في المطار لدى وصوله مع المنتخب الغاني، ومن ثم انزلاق الأمور للعنف بشكل متعمد.

يشار إلى أن المنتخب المصري سيواجه نظيره الغاني في الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم في وقت يتصدر فيه الفراعنة المجموعة الخامسة بـ 3 نقاط أمام كل من غانا وأوغندا بنقطة واحدة، فيما لا تملك الكونغو أي رصيد من النقاط.

اضف تعليق للنشر فورا