أسعار تذاكر السكة الحديد الجديدة .. زيادة الضواحى 630% والمكيفة 400% والمميزة 670%

أخبار ليل ونهار – في مفاجأة كبرى بعد زيادة أسعار مترو الأنفاق بداية من العام الجديد (شاهد: أسعار تذاكر مترو الأنفاق الجديدة)، إنتهت هيئة سكك حديد مصر من إعداد دراسة للأسعار الجديدة لتذاكر للقطارات بأنواعها المكيفة والعادية «المميزة» والضواحى «الأقاليم»، تضمنت زيادة أسعار تذاكر القطارات الدرجة الأولى مكيفة بنسبة 280%، والدرجة الثانية مكيفة بنسبة 400%، وزيادرة تذاكر القطارات المميزة بنسبة 670%، وزيادة تذاكر القطارات المطورة والضواحى بنسبة 630%.

وقالت هيئة سكك حديد مصر إن زيادات تذاكر القطارات المكيفة ستحقق إيراد سنوى للهيئة قدره 2.16104 مليار جنيه وتغطية لقيمة التذكرة الفعلية وتكاليف التشغيل الفعلية للرحلة بنسبة 101.12%، وستحقق زيادات القطارات المميزة إيراد قدره 1.2395 مليار جنيه وتغطية التكاليف بنسبة 102.7%، وستحقق زيادات القطارات المطورة والضواحى إيراد قدره 617.4 مليون جنيه وتغطية تكاليف بنسبة 100.7%.

وقالت هيئة سكك حديد مصر بدراستها إنه يتم زيادرة أسعار قطارات البضائع هى الأخرى من خلال دراسة أسعار نقل البضائع طبقا لاقتصاديات السوق وظروف المنافسة، لافتة إلى أنه متوقع بعد زيادات قطارات البضائع أن تحقق إيرادا سنويا قدره 371.2 مليون جنيه بنسبة تغطية تكاليف التشغيل الفعلية للرحلة 100.1%.

وأشارت هيئة سكك حديد مصر فى دراستها إلى أن القطارات المكيفة تحقق حاليا إيراد قدره 635.6 مليون جنيه، فى حين أن التكلفة الفعلية طبقا للحساب الختامى للعام المالى 2013/2014 تبلغ 2.137 مليار جنيه بخسارة قدرها 1.5014 مليار جنيه بنسبة خسائر 70% عن حد التعادل، وبلغ إيراد القطارات المميزة 185 مليون جنيه فى حين بلغت التكلفة الفعلية مبلغ 1.207 مليار جنيه بخسارة 1.022 مليار جنيه بنسبة خسائر قدرها 84.5%.

وأوضحت دراسة هيئة سكك حديد مصر أن القطارات المطورة والضواحى حققت إيراد بلغ 98 مليون جنيه فى الوقت الذى بلغت فيه التكلفة الفعلية 613.4 مليون جنيه بخسارة 515.4 مليون جنيه بنسبة خسائر 84.1%، وإيراد قطارات البضائع 177 مليون جنيه فى حين بلغت التكلفة الفعلية 370.8 مليون جنيه بنسبة خسائر قدرها 52.24%. وأكدت هيئة سكك حديد مصر فى الدراسة أنها تتحمل 3.03877 مليار جنيه نتيجة التخفيضات بأسعار التذاكر والاشتراكات للوزارات والهيئات الحكومية المختلفة، رغم أن التكلفة الفعلية لهذه التذاكر والاشتراكات 3.95740 مليار جنيه، فى حين يبلغ ما تحصله من التذاكر والاشتراكات التى عليها تخفيضات 918.63 مليون جنيه.

وأفادت هيئة سكك حديد مصر بالدراسة أن ما تتحمله جراء التخفيضات التى تتحملها لصالح القوات المسلحة بلغت 120.6 مليون جنيه، فى حين أن التكلفة الفعلية 154.4 مليون جنيه، والشرطة 21.25 مليون جنيه فى حين أن التكلفة 30.9 مليون جنيه، ووزارة المالية 2.88737 مليار جنيه، فى حين أن التكلفة بلغت 3.75705 مليار جنيه.

وذكرت هيئة السكك الحديدية المصرية فى دراستها أنها لجأت إلى هذه الزيادات لأنها أصبحت غير قادرة على تمويل خطتها الاستثمارية بسبب عدم وجود مصر للتمويل الذاتى الحقيقى، وأصبح ليس لديها القدرة على سداد الالتزامات المستحقة عليها من قروض محلية وخارجية وفوائدها، وحتى تتمكن من تقديم خدماتها على الوجه الأكمل وبالشكل الذى يحقق الآمان فى التشغيل.

وأفادت مصادر مطلعة للمصادر صحفية أن هيئة السكك الحديدية أعدت هذه الدراسة بناء على تكليف المهندس هانى ضاحى وزير النقل المصرى لها، وأن ضاحى طلب من الهيئة أثناء إعداد الدراسة إدخال قيمة تكاليف التشغيل الفعلية فى قيمة التذاكرة الجديدة، لافتة إلى أن الهيئة رفعت هذه الدراسة للمهندس ضاحى، وأنها فى انتظار اتخاذه قرار بشأنها وتحديده موعد تطبيقها على المواطنين

اضف تعليق للنشر فورا